التخطي إلى المحتوى

أنزل الله سبحانه وتعالى القران الكريم وحفظة وكرمه، وتم جعله من المواد التي تدرس للطلاب في المدارس بداية من المرحلة الابتدائية، لكن أخر ما وصل إلينا من أخبار التعليم في مصر هو كارثة عظمى في كتاب التربية الدينية الإسلامية للصف الخامس الابتدائي، تابعونا سوف نقدم لكم تفاصيل الموضوع كاملة.

حدثت كارثة ومصيبة غضب منها الكثير من الطلاب وأولياء الأمور، وهي الأية التي تم كتابتها بشكل غير صحيح في كتاب الدين في الصف الخامس في المرحلة الابتدائية، وهو خطأ لا نقبله لقرأننا العظيم.

الأية التي جاءت في كتاب التربية الدينية الإسلامية هي “وماهو بضنين”، والصحيح هو كتابتها “وما هو على الغيب بضنين” كما قال ربنا سبحانه وتعالى في كتابنا العزيز، وهي الأية رقم 24 في “سورة التكوير”.

وكان رد فعل “جمعية أولياء الأمور والمدرسين بالمدارس الخاصة”، أنهم تعجبوا واستنكروا من هذا الخطأ الذي وقع في أية من كتاب الله المجيد، وتعجبوا من كيفية طبع كتاب الدين بخطأ مثل ذلك ولم تصل المراجعات إليه قبل طبع الكتب.

قد يهمك أيضا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *