التخطي إلى المحتوى
نهاية العالم، وفي بيان جديد نشر في صحيفة ديلي ميل ، حذر العالم ديفيد ميد من نهاية العالم أمكانية اصطدام الكوكب الغامض ب نيبيرو إلى الأرض، ووفقا لنظريته فان الكسوف الشمسي، الذي سيحدث في 21 أغسطس، يشير إلى أن هذا الكوكب الذي لم يلاحظه العلماء من قبل  علي وشك ضرب كوكبنا بحلول 23 سبتمبر.

عودة نهاية العالم

وقد نفت المملكة العربية السعودية رئيس الجمعية الفلكية في مدينه جده المهندس ماجد أبو زهره المعلومات التي نقلتها عده منافذ إعلاميه وانتشرت بين مستخدمي مواقع الشبكات الاجتماعية حول نهاية العالم في غضون أسابيع بسبب اصطدام كوكب غامض يدعي نيبيرو. مجرد أشاعه نهاية العالم ليس لها صلاحيه.
وذكرت الجمعية الفلكية في جده في تقرير لها اليوم الأربعاء انه لا يوجد كوكب معروف ومصادق عليه للاتحاد الفلكي الدولي مثل نيبيرو، وهو كوكب غير موجود، قصه الشائعات التي تم إطلاقها في 2012 واثرها علي الأرض في ديسمبر 2012  مع نهاية دوره طويلة من تقييم حضارة المايا القديمة وليس من هذا ، ومنذ ذلك الوقت أصبحت هذه الشائعات تتكرر سنويا تقريبا
“من المنطقي انه إذا كان هذا موجود كوكب نيبيرو العملاق وهي هيئه الكوكب الحجم ، وسوف تصل إلى الأرض في الأسابيع الماضية ، فأذأ وينبغي أن يراه الجميع في جميع أنحاء العالم مع العين المجردة ونراه أيضا في   ساعات النهار ، بغض النظر عن الطريق الذي كان يرصده فسوف يتم رصدة بسهوله 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *