التخطي إلى المحتوى

ما زالت أزمة السكر محل جدل وسخط العديد من المواطنين المصريين، حيث أن الأزمة انتشرت في ربوع البلاد بشكل غير طبيعي وأصبح من الصعب جداً توفيره بعد الاختفاء الذي حدث له في الأسواق التجارية، وندرته في المقررات التموينية لمستحقي الدعم، وقد ارتفعت أسعاره بشكل كبير حتى وصل سعر الكيلو لنحو 10 جنيهات.

أعلنت وزارة التموين عن حل أزمة السكر حلاً نهائياً في ظل الأزمات التي يعاني منها المواطنين في ندرته بالأسواق واختفائه كلياً في مناطق أخرى وذلك خلال الأيام القليلة القادمة، وأشار معاون وزير التموين أحمد كمال أن الاحتياطي الإستراتيجي للسكر سيكفي مصر لمدة أربعة أشهر.

قد يهمك أيضا:

وأكد كمال على انتهاء الأزمة في الأيام القادمة وذلك في مداخلته الهاتفية والتي أجراها في برنامج الحياة اليوم المذاع على قناة الحياة الفضائية، وأشار معاون وزير التموين إلى أن وزارته قامت برفع حجم كميات السكر والتي يتم ضخها في المحال والأسواق يومياً وذلك من 4 آلاف طن لنحو 7 آلاف وهذا للقضاء التام على الأزمة بسرعة.

وأشار كمال في مداخلته أن وزارة التموين قامت بضخ كميات من السكر خلال شهر أكتوبر الجاري بنحو 111 ألف طن منذ أول الشهر وحتى يوم الثاني عشر من نفس الشهر، وذلك لشركات التعبئة والشركات الصناعية والقطاع العام والخاص والمحال التجارية المختلفة، وقد تعاقدت الوزارة على 500 ألف طن آخرين مع هيئة السلع التموينية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *