التخطي إلى المحتوى

الكثير منا يقضي يومه وكأنه ذات اليوم المتكرر كل يوم، فغالبًا ما يقوم الشخص بنفس العادات والأفعال التي يقوم بأدائها في اليوم التالي، خاصة من يملكون روتين يومي لا يكسرونه، ولهذا يقل الشعور بالسعادة يوميًا، نتيجة الملل المتكون من تكرار نفس التجارب اليومية على مدار الأيام.

تابع:

ولكسر ذلك الروتين اليومي والشعور بالتغير في حياتك يجب إتباع الآتي.

1- أولًا: يجب أن تستغل طاقتك وليس فقط وقتك: وذلك عن طريق معرفة ماهية نفسك؛ بحيث يجب أن تتعرف على نفسك أكثر وتصاحبها وتجعل ما يرضيها وتخرج ما بداخلك من طاقة قادر على فعلها ولكن تحاول أن تغلقها لإكساب الوقت وفعل الأمور الأخرى التي تعتقد أنها أكثر أهمية.. هذا الأمر خاطئ للغاية فيجب عليك أن تستمع إلى نفسك وما ترغب القيام به، فإذا كنت تقدر على القيام بأداء مهارات جديدة وإبداعية، فلما لا تعطي لنفسك الفرصة الكافية لفعلها !؟، لذلك يجب عليك عندما تطرأ عليك أفكار إبداعية أن تقوم بكتابتها والعزم على تخصيص الوقت لفعلها ولا تقوم بتجاهلها أبدًا.. هذا بالتأكيد سيغير مجرى يومك ويكسر الروتين.

2- ثانيًا: عليك أن تخطط لأفعال يومك: يجب عليك عند الذهاب إلى النوم أن تفكر قليلًا فيما ستفعله في اليوم التالي، وتنظم وقتك بشكل مرضي حتى تحصل منه على ما تفكر القيام به والذي سيدخل إليك السعادة ويكسر روتين اليوم ولو لقليل من الوقت

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.