التخطي إلى المحتوى

تعد الأمطار هبة ورزق من الله فهي تبعث الحياة في الأرض الجافة ولكن عندما تكون بكميات مناسبة ليست بالغزيرة حتى لا تضر وتؤدي إلى وقوع خسائر، وقد يتكاثر المطر ويصبح سيولاً تغرق الأرض كما حدث الجمعة 28/10/2016 في مدينتي سوهاج ورأس غارب، وشهدت أيضاً مدينتا الغردقة ومرسى علم هطول أمطار غزيرة في نفس الوقت الذي تم فيه إغلاق كافة الطرق المعرضة للسيول بالبحر الأحمر.

سيول مدينة سوهاج

قد إنتشلت فرق الإنقاذ بمدينة سوهاج 6 جثث غارقة في مياة السيول وإنقاذ 20 مصاب في حادث إنقلاب أوتوبيس و 3 سيارات نقل جرفتهم السيول على طريق سوهاج – قنا، وتتعاون الفرق في البحث عن الضحايا والمفقودين، وإستضافت جمعية الهلال الأحمر المصري بالبحر الأحمر ركاب الأوتوبيسات المتضررين من السيول نتيجة تعطلهم وتأجيل سفرهم بسبب الأمطار والسيول التي أوقفت حركة الطرق.

سيول مدينة رأس غارب

أيضاً شهدت مدينة رأس غارب سيولاً أدت إلى إنجراف منازل وسيارات وتطالب الناس الحكومة بسرعة انقاذهم والسيطرة على مياة السيول التي أغرقت منازلهم، وصرحت وزارة الصحة بالبحر الأحمر إرتفاع عدد الوفيات إلى 8 أشخاص و 18 مصاباً جراء السيول، وشهدت مناطق أخرى أمطاراً خفيفة ومتوسطة لم تسفر عن أي خسائر في المنشآت والأرواح ومناطق أخرى إشتدت بها الأمطار مما أدى إلى إنقطاع الكهرباء عن المحطات.

ومن المتوقع أن تشهد مدينة شرم الشيخ حدوث سيل بمنطقة خليج العقبة وتم إغلاق طريق شرم الشيخ – الطور وطريق شرم الشيخ – دهب وجاري إتخاذ كافة الإحتياطات اللازمة للسيطرة علي السيول والحد من الخسائر، وقد أكد د/ أحمد عبد العال رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية إنتهاء حالة التقلبات الجوية الجمعة على أن يسود السبت طقس مستقر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.