التخطي إلى المحتوى

يوم عرفة، هو يوم الوقوف بجبل عرفات وذلك في أعظم شعائر الحج ومن أعظم أيام السنة، حيث يبعد جبل عرفات عن مكة المكرمة بحوالي 22 كم، حيث قد وقف عليه رسول الله صلي الله عليه وسلم، راكباً ناقته القصواء، حيث إنه قد خطب خطبته الشهيرة والتي تعد أعظم خطبة في تاريخ البشرية، وهي خطبة حجة الوداع.

وقد يبدأ يوم عرفة عقب صلاة الفجر، وذلك في اليوم التاسع من شهر ذي الحجة، وذلك مع التكبير بعد كل صلاة، ويعد يوم عرفة من أهم الأيام في السنة على الإطلاق، وينتظره المسلمون بشكل كبير من أجل اللجوء إلى الله.

أفضل الأعمال في يوم عرفة

  • من أفضل الأعمال في يوم عرفة هو الصلاة، وذلك بالحرص على أدائها في وقتها ومع الجماعة والتبكير إليها، وذلك من الإكثار من السنن وكثرة السجود، حيث قال -صلى الله عليه وسلم-: (عليك بكثرة السجود، فإنّك لن تسجد لله سجدة إلّا رفعك الله بها درجة، وحط عنك خطيئة).
  • التكبير: حيث يستحب الجهر بالتكبير وذلك مع رفع الصوت بشكل كبير، وذلك من السنة التكبير بشكل فردي، حيث لم يرد التكبير بشكل جماعي عن رسول الله.
  • التكبير المقيد: ويكون عقب الصلوات الخمس المفروضة، حيث يبدأ عقب صلاة فجر يوم عرفة.
  • التكبير المطلق: يكون في أي وقت بشكل فردي، حيث يبدأ في الأول من ذي حجة.

صيام يوم عرفة هو أفضل الأعمال في يوم عرفة بشكل كبير، حيث إن فضل الصيام له أجر عظيم، وخاصة أن أجر الصيام على الله، ويكفر فيه السنة الماضية والباقية، حيث على المسلم إن لم يستطيع صيام العشر من ذي الحجة صيام يوم عرفة، حيث قال -صلى الله عليه وسلم-: (أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده).

وينتظر كافة المسلمين والمسلمات في كافة أنحاء الكرة الأرضية يوم عرفة، وذلك من أجل التدرع إلى الله سبحانه وتعالى واللجوء إلى الله بأجمل الأدعية من أجل الحصول على المغفرة والفوز العظيم في يوم عرفة، ويعد التكبير في يوم عرفة من أجمل الأعمال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *