التخطي إلى المحتوى

ساعات قليلة ويحين موعد صلاة عيد الأضحى المبارك، وتبدأ تصدخ تكبيرات العيد الأضحى في جميع أرجاء الدول الإسلامية، وتعتبر تكبرات العيد من أبرز شعائر العيد، وتتجلى فيها روحانيات ربانية جليلة، ولم يرد في السنة النبوية صيغة محددة لتكبيرات العيد، ولكن درج بعض الصحابة على ترديد التكبير بصيغة، وهي التي وصلت إلينا منذ 1400 سنة.

تكبيرات العيد الأضحى المحببة وحكمها الشرعي

تكبيرات العيد الأضحى، حكمها الشرعي أنها مندوبة، ولم يرد نص محدد في السنة النبوية لصيغة تكبيرات العيد الأضحى أو العيد الفطر، ولكن وكما قال الله تعالى في محكم تنزيله {ولتكبروا الله على ما هداكم}، وهذا نص مطلق فيؤخذ على إطلاقه حتى يرد ما يقيده شرعا، وكان البعض من الصحابة رضي الله عنهم يرددون الصيغة التالية، وهي صيغة شرعية صحيحة لتكبيرات العيد الأضحى وهي كما يلي : ”

تكبيرات عيد الأضحى المبارك
تكبيرات عيد الأضحى المبارك

 

الله أكبر الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر، ولله الحمد، الله أكبر كبيرا، والحمد لله كثيرا، وسبحان الله بكرة وأصيلا، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده، وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده، لا إله إلا الله، ولا نعبد إلا إياه، مخلصين له الدين ولو كره الكافرون، اللهم صل على سيدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد، وعلى أصحاب سيدنا محمد، وعلى أنصار سيدنا محمد، وعلى أزواج سيدنا محمد، وعلى ذرية سيدنا محمد، وسلم تسليما كثيرا”.

رأي الإمام الشافعي بشأن تكبيرات العيد وصيغتها

ورد عن الإمام الشافعي قوله بشأن تكبرات العيد فقال:

 “التكبير كما كبّر رسول الله صلى الله عليه وسلم فى الصلاة “الله أكبر”، فيبدأ الإمام فيقول: “الله أكبر الله أكبر الله أكبر” حتى يقولها ثلاثا، وإن زاد تكبيرا فحسن، وإن زاد فقال: الله أكبر كبيرا، والحمد لله كثيرا، وسبحان الله بكرة وأصيلا، الله أكبر، ولا نعبد إلا الله، مخلصين له الدين ولو كره الكافرون، لا إله إلا الله وحده، صدق وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده، لا إله إلا الله، والله أكبر” فحسن، وما زاد مع هذا من ذكر الله أحببته، غير أنى أحب أن يبدأ بثلاث تكبيرات نسقا”.

‎ويقول الإمام الشافعي:

” وزيادة الصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وأصحابه وأنصاره وأزواجه وذريته فى ختام التكبير أمر مشروع؛ فإن أفضل الذكر ما اجتمع فيه ذكر الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم، كما أن الصلاة والسلام على النبى صلى الله عليه وآله وسلم تفتح للعمل باب القبول فإنها مقبولة أبدا حتى من المنافق، كما نص على ذلك أهل العلم؛ لأنها متعلقة بالجناب الأجل صلى الله عليه وآله وسلم.

مواقيت صلاة عيد الأضحى المبارك في مصر

بحسب التاريخ الهجري الذي أعلنته السعودية سيكون أول أيام عيد الأضحى المبارك يوم الجمعة الموافق 1- 9 – 2017، ويبدأ الإحتفال بالعيد في كل دول العالم العربي والإسلامي، بصلاة عيد الأضحى التي يكون توقيتها في مصر بتمام الساعة السادسة والأربع وعشرون دقيقة صباحا، وفيما يلي توقيت صلاة عيد الأضحى المبارك في محافظات الجمهورية :

مواقيت صلاة العيد الأضحى في مصر
مواقيت صلاة العيد الأضحى في مصر

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *