التخطي إلى المحتوى

أخبار نادي أرسنال، بعد نهاية فترة الانتقالات الصيفية، خرج المدير الفني الفرنسي لنادي الأرسنال، السيد أرسين فينجر ليتحدث عن سوق الانتقالات الخاص بنادي الأرسنال، والذي لم ينجح فيه الجانرز من تحقيق آماله فريقه، بعدما ضم فقط لاعبان، هما الدولي الفرنسي “لاكازيت” والذي كلف خزينة النادي 50 مليون باوند، بالإضافة إلى لاعب شالكة السابق “كولاسيناك” الظهير الأيسر الحالي لنادي الأرسنال، فينجر تحدث عن صفقة توماس ليمار، والذي فشلت في اللحظات الأخيرة كما كشف بعض الأمور الخاصة بالصفقات الأخرى التي ربطتها الصحافة بنادي الأرسنال.

فينجر يعترف بتقديم عرض لضم ليمار

قال المدير الفني للأرسنال، أرسين فينجر، بأن فريقه قدم عرض وصل إلى 100 مليون يورو من أجل الفوز بخدمات لاعب خط وسط فريق موناكو، ومنتخب فرنسا “توماس ليمار” ولكن اللاعب فضل البقاء في موناكو وعدم الرحيل خلال الموسم الحالي.

وأكد فينجر خلال حديثه لاحدي المحطات “حاولنا التعاقد مع توماس ليمار، وقدمنا عرض مالي ضخم، ولكن اللاعب فضل البقاء في موناكو لأسباب شخصية، ولكننا لازلنا مهتمين بضم اللاعب، وقد نحاول مرة أخرى من أجل ضمه في شهر يناير القادم مع فتح باب الأنتقالات في أوروبا”.

يذكر أن ليمار قد تحصل على عدة عروض من أندية في انجلترا على رأسها نادي الأرسنال وليفربول والذي كان يرغب في تعزيز صفوفه في الميركاتو الماضي.

شرط الإستغناء عن سانشيز

 قالت الصحف الإنجليزية بأن لاعب نادي الأرسنال اليكسيس سانشيز كان قريب من الانتقال إلى فريق مانشستر سيتي تحت قيادة المدرب بيب جوارديولا، ولكن المطالب المالية المبالغ فيها من قبل إدارة الأرسنال عطلت حدوث الصفقة.

وأشارت الصحفية بان الأرسنال قد طلب الحصول على ما يقارب الـ80 مليون جنيه استرليني من أجل أن يستغني عن اللاعب صاحب الـ28، ولكن إدارة السيتي وجدت بان الرقم مبالغ فيه، خاصة مع بقاء عام واحد فقط في عقد إليكسس سانشيز مع الأرسنال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *