التخطي إلى المحتوى

تتصارع ست دول في تصفيات أمريكا الجنوبية هي الأرجنتين وبيرو وكولومبيا وتشيلي وبارجواي من أجل حجز الأربع تذاكر المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018، ونرصد لكم في هذا المقال موقف الدول الخمس من الترشح لنهائيات كأس العالم المقرر إقامتها بروسيا صيف العام القادم، فبعد أن استطاعت البرازيل حجز تذكرة العبور الأولى إلى روسيا، اشتد الصراع بين الدول الست على المقاعد الأربعة المتبقية للوصول إلى روسيا2018.

الأرجنتين التي تعد من أقوى المنتخبات على مستوى العالم والتي تضم في صفوفها كوكبة من أمهر لاعبي العالم أمثال ميسي وديبالا ودي ماريا، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من اللاعبين الذين يلعبون في أكبر أندية العالم، ويقودها المدير الفني ساوباولي، تعاني الأمرين في تصفيات أمريكا الجنوبية، فتحتل الأرجنتين الآن المركز الخامس برصيد 23 نقطة فقط.

تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018

تصفيات أمريكا الجنوبية

يعاني المنتخب الأرجنتيني من احتمالية عدم الصعود لمونديال روسيا 2018، خاصة بعد العروض الهزيلة التي قدمها الفريق بالرغم من النجوم التي يضمها الفريق، وكان آخر هذه العروض هو التعادل في الجولة السادسة عشر من التصفيات على ملعبهم بالعاصمة الأرجنتينية بيونس أيرس مع منتخب فنزويلا المتواضع والذي يتذيل ترتيب التصفيات في القارة الأمريكية الجنوبية برصيد ثمان نقاط فقط، ويأتي هذا بعد استمرار استبعاد المهاجم الأرجنتيني سيرخيو أجويرو من قبل المدير الفني، وهو ما يثير غضب الجماهير الأرجنتينية في ظل حالة العقم التهديفي التي يعاني منها المنتخب الذي لم يتمكن من التسجيل سوى 16 هدفاً بما يعادل هدف في كل مباراة وهو أمر لم تعتاده الجماهير الأرجنتينية في ظل وجود الزخم الهجومي ولكن دون فاعلية مؤثرة.

أورجواي وكولومبيا وبيرو تقترب بشدة من الصعود

تقترب دول الأورجواي وكولومبيا وبيرو من التأهل إلى المونديال بشدة، فبالرغم من وجود فرص متساوية للدول الست إلى أن الأورجواي استطاعت بعد الفوز فجر اليوم على جارتها وغريمتها التقليدية الباراجواي بهدفين مقابل هدف واحد، فقد تمكن الفريق الأورجواياني من اقتناص نقاط المباراة الثلاث بفضل مهاجم المنتخب وبرشلونة الأسباني لويس سواريز الذي تمكن من إحراز هدف الفوز لفريقه في المباراة لتصل الأورجواي إلى النقطة 27 لتحتل المركز الثاني مؤقتاً خلف البرازيل المتصدرة ب37 نقطة.

كولومبيا هي الأخرى استطاعت اقتناص نقطة من فم الأسد البرازيلي بعد التعادل يوم الأمس على ملعب كولومبيا، وبعد هذا التعادل استطاع المنتخب الكولومبي من الوصول إلى النقطة26 لتحتل كولومبيا المركز الثالث خلف البرازيل وأورجواي، بالرغم من أن المنتخب لا يضم بين صفوفه نجوم من نجوم الصف الأول في العالم، إلا أن المنتخب الكولومبي تمكن من تحقيق الفوز في 7 لقاءات والتعادل في خمس لقاءات، والهزيمة في 4لقاءات.

بيرو تعتبر هي مفاجأة التصفيات حتى الآن، فقد استطاع المنتخب الوصول إلى النقطة 24 بعد تحقيق الفوز في مباراة الأمس أمام الإكوادور بهدفين مقابل هدف واحد، كما تمكن هجوم منتخب بيرو من إحراز 26 هدفاً في التصفيات، ولكن يعيب منتخب بيرو الدفاع السيئ حيث تم تسجيل 25 هدفاً في مرمى بيرو، ليشكل هذا الدفاع عبء ثقيل على كاهل المنتخب والجهاز الفني لفريق بيرو.

باراجواي وتشيلي تتصارعان من أجل الوصول إلى روسيا2018

في الوقت نفسه تتصارع دول الباراجواي وتشيلي على الحصول على تأشيرة مرور لروسيا 2018 بالرغم من صعوبة التصفيات، ففريق باراجواي الذي تجمد رصيده عند النقطة 21بعد الخسارة أمام أورجواي بهدفين لهدف في الجولة 16 من التصفيات، ولكن يحدو الفريق الأمل في تحقيق الفوز في اللقاءين المتبقيين أمام كولومبيا وفنزويلا، مع تعثر الفرق المنافسة.

تشيلي هي الأخرى يحدوها أمل كبير، ففي ظل تعادل نقاطها مع الأرجنتين برصيد 23 نقطة، إلا أن الأمل الكبير يدفع تشيلي بنجومها أمثال أليكسس سانشيز تصارع من أجل الوصول لكأس العالم بروسيا 2018، ولكن جاءت الخسارة المفاجئة أمام بوليفيا في الجولة السادسة عشر لتذيد من آلام الفريق، ولكن ما زالت حظوظ الفريق في الترشح موجودة بالفوز في اللقاءين المتبقيين في التصفيات، وهو أمر ليس بالسهل حيث أن طرفي اللقاءين هما الإكوادور صاحبة 20نقطة، واللقاء الثاني ستلاقي تشيلي منتخب السامبا البرازيلي في ختام التصفيات، وهو لقاء صعب جداً في ظل حالة التألق التي يشهدها المنتخب البرازيلي في الفترة الحالية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *