التخطي إلى المحتوى

الشيخ صباح الأحمد – خلال لقاءه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، داخل البيت الأبيض خلال زياراته لواشنطن والتي بدأت من الساعات الأولى من صباح يوم الجمعة 8-9-2017، قال الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت، بأن بلاده عانت كثيرًا من التصرفات الغير مسئولة من دولة قطر خلال السنوات الماضية بالإضافة إلى بعض عدم الاحترافية التي يتمتع بها الإعلام القطري.

الشيخ صباح الأحمد : الكويت عانت من قطر ولكننا أخوة في النهاية

وقال الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقد في البيت الأبيض منذ قليل، بأن دولة الكويت قد عانت الكثير من دولة قطر خلال الفترات الماضية، ولكن القيادة الكويتية تعاملت مع الأمر بمبدأ “الأخوة” وذهبت إلى الدوحة وجلست مع القيادة في قطر وانتهى الأمر على ذلك.

وذكر أمير دولة الكويت في تصريحاته صباح اليوم، بان الوساطة الكويتية من أجل حل الخلاف بين دولة قطر مع الدول العربية قد جاءت بهدف الوصول إلى طريق يساعد على إنهاء كافة الخلافات بين قطر وبين دول الحصار بقيادة مصر والسعودية والبحرين والإمارات العربية المتحدة العربية.

حوار كويتي أمريكي من أجل زيادة سبل التعاون بوجود ترامب وصباح الأحمد

وشهد اليوم عقد عدة جلسات بين القيادة الكويتية وبين القيادة الأمريكية في البيت الأبيض خلال الساعات الأولى من صباح اليوم ولعل أبرز تلك الجلسات كانت جلسة قمة جمعت بين أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح وبين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وذلك بهدف الوصول إلى اتفاق بشأن زيادة سبل التعاون بين البلدين بجانب التوصل إلى حلول بشأن الأزمات الأخيرة التي تضرب الوطن العربي والشرق الأوسط.

ويذكر أن وزير المالية في الحكومة الكويتية، آنس الصالح، قد صرح في وقت سابق، بأن الولايات المتحدة هي الواجهة الاستثمارية الأولى بالنسبة للأموال الكويتية، مشيرًا إلى كون حجم الاستثمارات في دولة الكويت قد وصل إلى ما يقارب 400 مليار دولار خلال السنوات الأخيرة.

وأشار وزير المالية إلى وجود رغبة قوية لدى الحكومة الكويتية من أجل زيادة تلك الاستثمارات والوصول بها إلى أرقام غير مسبوقة خاصة عندما يتعلق الأمر بمجال العقارات والبنية التحتية بالإضافة إلى مجالات التمويل بكافة أشكاله وأنواعه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *