التخطي إلى المحتوى

فى إطار متابعة آخر أخبار الأزمة القطرية،  وتداعيات الأحداث الخاصة بها فقد تلقى الأمير محمد بن سلمان ولي عهد المملكة العربية السعودية ورئيس مجلس وزراء المملكة ووزير الدفاع، صباح اليوم السبت الموافق 9 سبتمبر 2017، اتصالا هاتفيا من سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر.

تميم يطلب الحوار

وقد طلب سمو الشيخ تميم آل ثاني خلال الاتصال الاتصال الذي قام بإجرائه مع الأمير محمد بن سلمان، الجلوس على مائدة الحوار، وعمل مناقشات مع الدول الأربعة المقاطعة للدوحة، للوصول إلى حلول ترضي كافة الأطراف.

هذا وقد قوبل طلب الأمير تميم بترحيب من سمو الأمير محمد بن سلمان، هذا ومن المقرر أن يتم الإعلان عن التفاصيل في وقت لاحق، عقب انتهاء المشاورات بين المملكة العربية السعودية والإمارات العربية والبحرين ومصر في هذا الشأن.

الأزمة القطرية

ويذكر أن الدول الأربعة وهي السعودية ومصر والإمارات العربية والبحرين، قد اتهمت قطر بقيامها بدعم المنظمات الإرهابية، وقامت بإرسال عدد من المطالب إلى قطر، ولكن قطر قامت برفض هذه المطالب، وقامت الدول بمقاطعة دولة قطر، وقامت بإغلاق مطاراتها أمام الطائرات القطرية، وتم إغلاق المنفذ البري الوحيد لقطر مع المملكة وهو منفذ السلوى، وقد مثلت هذه الخطوات إجراءات تصعيدية للضغط على حكومة الدوحة للتوقف عن دعم الإرهاب والمنظمات الإرهابية.

ورغم ذلك قامت المملكة السعودية بفتح المنفذ البري عقب وساطة الشيخ عبد الله آل ثاني، ليسهل على الحجاج دخول الأراضي السعودية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *