التخطي إلى المحتوى

جامعة البحرين تعد واحدة من أعرق الجامعات في مملكة البحرين العربية، وتعد أكبر جامعة حكومية هناك، والتي تأسست عام 1986 من الميلاد، وتهدف الجامعة إلى عملية لربط التام بين الماضي والحاضر والمستقبل، وكيفية الاستفادة من ذلك في بناء جيل جديد قادر على تحديات المستقبل المشرق.

في الوقت الذي أوصت فيه جامعة البحرين أبنائها الطلبة الراغبين هذا العام باللحاق بالكليات المختلفة، إلى الدخول إلى موقع جامعة البحرين، دفع رسوم القبول عبر بوابة الحكومة الإلكترونية، حيث يمكن أيضا الدفع عبر الهاتف المحمول وأجهزة سداد النقدية.

أخبار جامعة البحرين

حيث أكد السيد الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة رئيس جامعة البحرين، على استقباله لجنة هامة جدا تخص التعاون بين تايلاند والبحرين في المجال الأكاديمي، حيث أكد استقبال لجنة الصداقة البرلمانية البحرينية التايلندية، لبحث العلاقات بين البلدين وتعزيز التعاون.

وفي نفس السياق حضر النائب عباس الماضي اللقاء بصحبة النائب التايلندي الدكتور تشوساك ليمساكول، مع الوفد المرافق للضيف، وأكدت الأنباء أن الدكتور حمزة كان قد استعرض الإمكانيات المادية والبشرية والبحثية، والتي تتوافر في ممتلكات الجامعة.

وأكد رئيس جامعة البحرين أن سبل التعاون المثمر ستجلي ثمارها، في مجال جديد من التعاون الدولي للجامعة العريقة في مملكة البحرين، وأكد النائب التايلاندي أنه لم يجد في البحرين سوى كافة الدعة، وكل التفهم، وأقصى الرغبة في زيادة أواصر التعاون.

وأكد الدكتور ليمساكول على أهمية عمل تبادل طلابي بين طلاب جامعة البحرين، وطاب جامعات تايلاند في أواصر تعاون أكاديمي كبير بين الجامعات البحرينية والتايلاندية، مما في شأنه أن يخلق جيلا جديدا من الشباب الناضج الواعي والمهتم بالعلم والأبحاث.

وأكدت الجامعة أن المشاركة في المؤتمرات الدولية والفعاليات العالمية في التخصصات المختلفة، من أهم أواصر التعاون المثمر، مع التأكيد على أهمية البحث العلمي، وإجراء البحوث العلمية المشتركة، حيث سيتم الاستفادة من الإمكانيات الكبيرة لكليات البحرين العريقة.

وتتميز أيضا الكليات المختلفة بوجود خبرات علمية ومصرفية كبيرة، وعلى سبيل المثال لا الحصر، برنامج الصيرفة الإسلامية، والعديد من الإمكانيات العلمية الكبيرة، والتي سيكون لها بالغ الأثر في تحقيق إنجازات علمية غير مسبوقة، لطلاب الكليات المختلفة.

وأكد رياض يوسف حمزة على ترحيبه الشديد بهذه المبادرة الجديدة، والتعاون العلمي المقترح بين جامعته وكذلك تايلاند، وكذلك مراكز البحث المرموقة في البلدين، من أجل خلق جو هادف مناسب للبحث العلمي، وأكد أنه وجامعته سيبذلون كل ما في وسعهم من أجل ذلك.

وأكدت الجامعة البحرينية على حب الإطلاع وأهميته على الثقافات الأخرى، وأكد على أهمية إثقال مواهب الطلاب والباحثين الجديد، والمعروف أن جامعة البحرين تعطي مناهج ومقررات حديثة في على مستويي البكالوريوس والدراسات العليا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *