التخطي إلى المحتوى

يعاني الكثير من ألم الظهر والرقبة، ويمثل لهم ها الألم مشاكل كثيرة في حياتهم، كالصعوبة عند الحركة والصعوبة في المشي من ألام الظهر، وتكون في أي مرحلة من مراحل الحياة لا تختص بمرحلة معينة.

وعادة يكون هذا الألم لعدة نتائج منها:

  • تدهور الفقرات.
  • فتق في الديسك
  • قد يحدث تضييق في العمود الفقري.

الأسباب التي تؤدي إلى حدوث هذه النتائج

  1. قد يحدث تقدم في السن.
  2. قد يؤدي إلى رفع في الأحمال الثقيلة.
  3. قد يؤدي إلى ضعف في الجسم.
  4. قد يسبب أرق.
  5. قد يؤدي إلى القرأة في السرير.

كيفية علاج ألم الظهر ومدته

قد يستغرق مدة ألم الظهر حوالى شهر، ومن الممكن أن يختفي تماماً دون أي علاج، ولكن يتم معالجته بعدم عمل الأشياء التي تؤدي إلى ألم الظهر، ولابد أيضاً من عمل بعض التمارين التي تفيد في علاج الظهر وتستخدم هذه التمارين كعلاج طبيعي.

نصائح لتخفيف ألم الظهر والرقبة خلال فترة بسيطة

أولاً ألم الظهر

  1. لابد من عمل تمارين كثيرة، وعدم الجلوس لفترة طويلة، بل لابد من المش والوقوف.
  2. لابد من النوم على هيئة سليمة ومريحة، بأن تكون المرتبة على شكل مستوي ولا يوجد بها أي تكتلات.
  3. يحظر المشي والجري لفترات طويلة.
  4. يجب علينا عدم رفع الأثقال على الذراع حتى لا يكون ذلك نتيجة في كسر العمود الفقري.

ثانياً ألم الرقبة

  1. يجب تجنب التوتر تماماً، لأنه يؤدي إلى مشاكل صحية كبيرة.
  2. لابد من الاسترخاء وكل الحركات المهدئة.
  3. يجب تدليك العضلات كل فترة، وذلك بتطبيق الضغط الباردة والساخنة على مناطق الألم بالرقبة، ولابد من تكرار ذلك لمدة أسبوع.
  4. النوم على الوسائد ناعمة، مرنة، مريحة للرقبة.
  5. في وضع النوم على جنب واحد طوال فترة النوم، لابد من عدم انحناء العمود الفقري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.