التخطي إلى المحتوى

بعد مباراة ماراثونية مثيرة، تمكن الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي المصري، من إقصاء فريق الترجي الرياضي التونسي، على ملعبه ووسط جماهيره، بالفوز عليه بهدفين مقابل هدف، وذلك في إياب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، في نسختها الجديدة، حيث أصبح رصيد المارد الأحمر من الأهداف بمجموع لقائي الذهاب والإياب هو أربعة أهداف مقابل ثلاثة، خصوصًا بعد تمكن الفريق التونسي من إحراج الشياطين الحمر، في لقاء السبت الماضي، على ملعب ستاد برج العرب، بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما.

الأهلي ينهي مغامرة الترجي في دوري أبطال أفريقيا

فعلى ملعب رادس بالعاصمة تونس، تمكن نجوم النادي الأهلي من تعويض تعادلهم السيء في لقاء الذهاب بدور الثمانية من دوري أبطال أفريقيا، يوم السبت الماضي، والذي أُقيم على ملعب ستاد برج العرب، والذي منح فريق الترجي التونسي، الأفضلية نظريًا في لقاء العودة، إلا أن المارد الأحمر الذي اعتاد على الصعاب، أعاد الكرة من جديدة، وأكد على تفوق الأندية المصرية على نظيرتها التونسية، لتصبح الأندية المصرية بمثابة العقدة للأندية المصرية في البطولات الأفريقية.

أهداف اللقاء

أما عن أهداف المباراة، فقد افتتحها فريق الترجي الرياضي التونسي من ضربة جزاء، أثارت الجدل، بعد أن أعاق الحارس الأهلاوي شريف إكرامي أحد مهاجمي الفريق التونسي داخل منطقة الجزاء، ليتمكن اللاعب “طه ياسين الخنيسي” من تسجيل هدف أصحاب الأرض الأول في الدقيقة التاسعة والثلاثين من عمر المباراة في شوطها الأول، إلا أن الفريق المصري رفض الاستسلام وتوديع البطولة من دور الثمانية، فانتفض بعد مرور خمس دقائق فقط من الشوط الثاني، فسجل هدفين متتالين، أولهما من الظهير الأيسر التونسي “علي معلول”، الذي جاء تصحيحًا لخطأه في الهدف الأول في مرمى فريقه الأهلي، وسجل في مرمى الترجي مع الدقيقة الخمسين من زمن المباراة، وأكملها بعرضية متقنة لزميله النيجيري “جونيور أجاي” في الدقيقة الخامسة والستين، لتنتهي المباراة بفوز الأهلي بنتيجة 4-3 بمجموع اللقاءين، ويتأهل لدور نصف النهائي، انتظارًا للفائز من الأهلي الليبي والنجم الساحلي التونسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *