التخطي إلى المحتوى

تشهد الكرة السعودية في الآونة الأخيرة طفرة كبيرة على مستوى الفنيات والأداء العالي والمتميز الذي يقدمه اللاعبون، سواءً المحليين، الذي يشكلون النسبة الأكبر من لاعبي دوري عبد اللطيف الجميل، أو المحترفين، ما منح المملكة العربية السعودية، فرصة الظهور للمرة الخامسة في مونديال كأس العالم المقبلة، الذي تستضيفه روسيا في صيف عام 2018، وبالأمس القريب، تمكن فريق نادي الشباب السعودي من تحويل تأخره في النتيجة إلى فوز مستحق على حساب فريق الاتفاق، والذي يأتي بعد إقالة نجم الكرة السعودية “سامي الجابر” من تدريب الفريق بعد الخسارة الأخيرة أمام الباطن بهدفين مقابل هدف.

نادي الشباب يحقق فوزًا ثمينًا على الاتفاق

فقد نجح فريق نادي الشباب السعودي في تحويله تأخره في نتيجة المباراة التي جمعتها، أمس السبت، أمام فريق الاتفاق، إلى فوز مستحق وغالي على حساب فريق الاتفاق، بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وذلك ضمن مباريات الجولة الرابعة من دوري عبد اللطيف جميل في المملكة العربية السعودية، وقد رفع ذلك الفوز رصيد فريق نادي الشباب إلى النقطة السادسة، والمركز السادس أيضًا في ترتيب أندية المسابقة الأهم والأغلى في السعودية، فيما توقف رصيد فريق الاتفاق عن النقطة الرابعة، ليحتل بها المركز الحادي عشر في ترتيب أندية الدوري السعودي لكرة القدم.

أهداف اللقاء

أما عن أهداف اللقاء، فقد افتتحها فريق الاتفاق في الدقيقة الخامسة والثلاثين من عمر المباراة، عن طريق اللاعب “هزاع الهزاع”، وهو الهدف الذي لم تدم فرحة فريق الاتفاق به كثيرًا، حيث سجل اللاعب “أحمد إبراهيم خلف” بالخطأ في مرماه هدف التعادل لصالح فريق نادي الشباب، مع الدقيقة السابعة والثلاثين، قبل أن يعمق فريق الشباب من جراحهم قبيل نهاية شوط المباراة الأول بهدف ثاني، في الدقيقة الأربعين، عند طريق اللاعب “محمد سالم”، ومع حلول الدقيقة السابعة والخمسين من زمن اللقاء، تمكن فريق الاتفاق من إدراك التعادل، عن طريق اللاعب “هزاع الهزاع” أيضًا، قبل أن يسجل فريق نادي الشباب هدف الحسم القاتل قبل دقيقة واحدة من انتهاء المباراة، عبر اللاعب “هتان باهبري”، ليفوز الشباب باللقاء، ويضيف إلى رصيده ثلاثة نقاط مهمة في سباق الدوري السعودي لكرة القدم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *