التخطي إلى المحتوى

التقى وزير الخارجية المصري سامح شكري بالأمير محمد بن سلمان ولي عهد المملك العربية السعودية السوم الثلاثاء داخل الرياض في ختام جولته العربية الحالية، وأيضاً قام بنقل تحيات الرئيس السيسي إلى خادم الحرمين الشريفين.

وزير الخارجية المصري

ولقد تم تبليغ رسالة شفهيه إليه من الرئيس والتي تم التأكيد في محتواها على عنق العلاقات والخصوصيات الخاصة بالعلاقات المصرية السعودية، وكتم التأكيد أن وحدة مصير الشعبين بما يوجد بينهم من مصالح مشتركة للبلدين..

ووجود الدعم المصري الكامل والتي يتم تضامنها مع السعودية في مواجهة التحديات التي تقدم من خلال الأهمية الخاصة والتنسيق والتشاور في الآليات الخاصة بوضع الرؤية العربية والتي تحافظ على المصالح المشتركة وجميع المقدرات الخاصة بالدول العربية.

وأيضاً تم تقديم الحديث في العديد من الأشياء والعلاقات المشتركة بين البلدين وهذا من خلال المحادثات الهامة، و التي تم تناولها لتعزيز العلاقات الثنائية المشتركة بين مصر والمملكة العربية السعودية، و تقديم التعاون في جميع المجالات، و التأكيد على أنه يوجد قوة، و صلابة بين العلاقات المختلفة بين البلدين .

ويوجد الصمام الخاص بالأمان والحفاظ على الأمن القومي والعربي وتقديم المقدرات الخاصة بالشعوب العربية من خلال جميع المواجهات والتحديات المتواجدة حالياً، ويتم تقديم العديد من المناقشات عن سد النهضية والجمود التي يوجد للمسار الفني دائماً ويتم البحث وراء تقديمها في الكثير من البلاد العربية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *