التخطي إلى المحتوى

شهدت مصر منذ أيام قليلة موجة شديدة البرود والتي أدت إلى أن يكون طقس الأيام السابقة كن مائل إلى موجة غير مستقرة، وذلك من حيث الرياح الشديدة، والأمطار الغزيرة، وأحوال الجو سيئة للغاية، وتكاثرت المياه في بعض المدن والتي أدت إلى غرقها بالمياه مثل مدينة الإسكندرية، إلا أنه في يوم ابتداءً من الجمعة بدأت الموجة الشديدة البرودة تقل، ولكن الطقس ما زال غير مستقر إلى الآن، على كافة البلاد، والسماء مليئة بالسحب، والأمطار شديدة في المناطق الساحلية الشمالية، وفي مناطق الوجه البحري، وفي مدينة القاهرة، وفي مدينة حلايب وفي سيناء.

أما عن منطقة البحر المتوسط فمازال يوجد اضطراب، والذي يعمل على إعاقة الحركة الملاحية في البلاد، والعمل على اسمرار غلق الموانئ، كما أن أمواج البحر المتوسط أيضًا مضطربة وهائجة، وتصل الموجة بها إلى 5 أمتار، والبحر الأحمر أيضًا غير مستقر، وهو بين المعتدل والهائج، وقد يصل إلى 3 أمتار.

كما حذرت الأرصاد الجوية المواطنين من القيادة بطريقة سريعة، خاصة السير في الطرق المزدحمة، وذلك لتجنب حدوث الحوادث، كما ينصح خبراء الأرصاد الجوية بالعمل على ارتداء الملابس الثقيلة التي تتناسب مع هذا الطقس، وذلك تجنبًا لتعرض نزلات البرد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.