التخطي إلى المحتوى
صرح المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة المصرية العقيد “تامر الرفاعي” عبر صفحته الرسمية فيسبوك قائلا بانه اليوم الثلاثاء الموافق 19ديسمبر2017م تم استهداف مطار العريش بالقذائف من قبل مجموعة إرهابية متطرفه وذلك في تواجد كل من وزير الدفاع صدقي صبحي ووزير الداخلية مجدي عبد الغفار لتفقد الحالة الأمنية هناك محاولين إعادة الأمن والأمان للمدينه مره اخرى.

نتائج استهداف مطار العريش.

حيث نتج عن هذا الحادث عن استشهاد ضابط وإصابة عدد اثنين اخزين بجروح خطيرة، وأكد المتحدث العسكري أن هذه القذيفة أحدثت تلفيات جزئية في احدي طائرات الهليكوبتر، و في المقابل قامت عناصر من القوات المسلحة والشرطة المدنية المصرية بالتصدي والتعامل مع مصادر النيران وقاموا بتمشيط المنطقة المحيطة بمطار العريش، فمدينه العريش من اكثر المدن المصرية المعرضة للعمليات الإرهابية وتعتبر مخبأ لكثير من اخطر العناصر الإرهابية لكن القوات المسلحة المصرية تقوم باستهدفهم وملاحقاتهم كجزء من الواجب الوطني للتخلص من الإرهاب.

تحديث:

أدان مفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام، الحادث الإرهابي الذي الذي استهدف مطار العريش،وأكد في بيانه أن العمليات الإرهابية لن تنال من عزيمة الجيش والشرطة بل ستزيد المصرين مزيد من القوة والتماسك بين طوائف الشعب، مطالبا بالقصاص العاجل والعادل لأرواح الشهداء حتي لا تضيع دمائها هباء، وقام فضيلة المفتي بتوجيه التعازي لأسرة الشهيد ومتمنيا الشفاء العاجل للمصابين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *