التخطي إلى المحتوى

نتيجة لما يحدث منذ شهور عديدة في تحرير البنوك لأسعار صرف الدولار مقابل الجنيه المصري، والقرار الذي تم اتخاذه من البنك المركزي في شهر نوفمبر الماضي، تم تواصل ارتفاع أسعار الدولار الأمريكي بصورة قوية، والذي تجاوز حاجز ال ثمانية عشر جنيهًا، وذلك في الكثير من البنوك التي تعمل في مجال المصارف في مصر.

وقد قام البنك الأهلي الكويتي وبنك اتش اس بي سي أعلى بيع لسعر الدولار اليوم وذلك بقيمة 18,25 جنيه، أما بنك البركة فقد سجل أعلى سعر لشراء العملة الخضراء ب 17,76 جنيه.

وقد قام أحد الخبراء في مصارف وهو “علاء عبد الحميد” بأن القرار الذي اتخذه البنك المركزي في السماح ببيع الدولار للعمل على تحويل أرباح الشركات الاستثمارية الأجنبية من مصر إلى الخارج سوف يكون قرار إيجابي لصالح الشركات الأجنبية المستثمرة، ولكنه سوف يعمل على ارتفاع سعر الدولار الأمريكي إلى عشرون جنيهًا.

قما أكد مصدر موثوق آخر بالمصارف أن الشركات الأجنبية التي تعمل في مصر تعمل على تحويل الأرباح الخاصة بها في نهاية العام من الجنيه إلى الدولار، وذلك للقيام بإرسالها إلى الخارج، وهذا الأمر سوف يعمل على زيادة سعر الدولار الأمريكي، وعلى الأخص في ظهور النقص الشديد في الأسواق المصرفية المصرية التي تعاني من ذلك، والذي سيجعل مصر تشهد تعاملًا آخر مع السوق السوداء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.