التخطي إلى المحتوى

لقد صرح أستاذ الغدد الصماء مرض السكر في طب الإسكندرية الدكتور تامر الشربيني ورئيس جمعية الإسكندرية للغدة الدرقية، في المؤتمر الصحفي التي قامت الجمعية بتنظيمه بمناسبة إنشائها، وقال في تصريحه إن أصبحت نسب أمراض الغدة الدرقية تتراوح ما بين 8% إلى 10% من الشعب المصري، ومن الممكن أن يسبب ذلك المرض في جحوظ العنيان، وأوضح إن لعلاج ذلك الجحوظ يجب على المريض أن يتناول الكورتيزون، ومن آثارها السلبية إنها تؤثر على الحمل والخصوبة.

تصريح الدكتورة منال أحمد أبو الفضل:-

وقد صرحت الدكتورة منال أحمد أبو الفضل، أستشارية أمراض الغدد الدرقية وأمراض السكر، إنها لم تصل بعد للنسب الدقيقة للمصابين بالغدة الدرقية من الشعب المصري، وإن الجمعية تسعي للوصول إلى أدق النسب للمصابين، حيث تتمكن من تشخيص الحالات في وقت مبكر، كما تعمل على توعية الأطباء الشباب بضرورة إجراء فحص للغدة الدرقية وبالأخص للنساء، وأوضحت أيضا أن من الممكن أن يؤثر مرض الغدة الدرقية على مستويات السكر في الدم إذا كانت الغدة الدرقية نشطة، ومن الممكن أن تتسبب في زيادة نسب السكر في الدم، مشيرة إلي أن من يعاني من مرض السكر يجب يتم إجراء له فحص للغدة الدرقية، ولهذه لأنهم من الممكن أن يحدث لهم خلل في تلك الهرمونات.

وقال الدكتور تامر الشربيني أن أدوية القلب من الممكن أن يكون لها تأثير على الغدة الدرقية، وإن التضخم الذي يحدث لها يكون سببه إضطراب وظيفتها سواء ذلك الإظطراب بالزيادة أو النقصان، ومن الممكن أن يكون ذلك نتيجة لحدوث عقد للغدة الدرقية، ولقد أطلق عليها أسم الغدة العنقودية بسبب ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.