التخطي إلى المحتوى

منذ قليل وقع انفجار بحديقة عامة توجد بالقرب من ملعب كرة قدم لفريق بشكتاش يسمى “فودافون أرينا” ويرجح أن هذا الحادث نتيجة لسيارة ملغومة تصادف وجودها بمكان الحادث مستهدفة نقطة ارتكاز لبعض القوات الأمنية، وهذا ما أكد عليه وزير الداخلية التركي وفقا لما نشرته أحد الوسائل الإعلامية على لسانه مساء اليوم.

وتابع سليمان صويلو وزير الداخلية حديثه خلال أحد الجلسات الخاصة بمناقشة الميزانية التركية أثناء عرضها على البرلمان أن هذا الحادث المؤسف نتج عنه إصابة عشرين شخص هذا عقب انتهاء مباراة كبيرة بين فريقين كبيرين بالدوري التركي.

وأكد صويلو وزير داخلية تركيا أن مرتكبي هذا الحادث لن يفلتوا من العقاب أبدا، وأن مسلسل العمليات الارهابية هذا لابد أن ينتهي، وقد وقع حادث آخر منذ لحظات بميدان تقسيم ويرجح أنه هو الآخر عمل إرهابي لعين نتيجة لسيارة مفخخة، وقد قامت القوات الأمنية بفرض طوقا أمنيا حول مكان الحادث وقد أظهرت بعض اللقطات التليفزيونية تطاير حطام أحد السيارات المحترقة نتيجة هذا الحادث الأليم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.