التخطي إلى المحتوى

قام صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة ببشرة بمستقبل تنموي واستثماري كبير وواعد للإمارة، وايضاً معتمداً على الكثير من التوقعات في النمو الاقتصادي بشكل مرتفع وهذا في ظل تنامي الأهمية الاقتصادية للإمارة حيث الاستفادة من موقعها الجغرافي استراتيجياً.

وأكد ايضاً صاحب السمو أن التعليم في طليعة أولويات سموه وضمن صميم اهتماماته وهذا بهدف تخرج أجيال كثيرة مسلحة بمهارات تقوم ببناء مستقبلهم حيث أعرب عن فخره الشديد بالشباب المواطن الذي قام بوصفهم بعماد الاقتصاد الإماراتي واستدامته وهم رأسمالنا البشري، وايضاً قد أعرب سموه بفخره ايضاً بالمنظومة القضائية المتطورة، وأكد سموه العمل على صناعة مجتمع سعيد مع الحفاظ على التراث الثقافي وإعداد جيل كبير من الإماراتيين لقيادة التنمية.

مبادرات من أجل الارتقاء بالتعليم

  • صرح صاحب السمو أن التعليم يأتي في طليعة أولوياته وصميم اهتمامه لأنه هو الرافد الأساسي من أجل تميز أبنائنا والهدف الأول الذي سيقودنا لمصاف الدول المتقدمة.
  • ومن ضمن تصريحات سموه ان هدفنا الأول في المنظومة التعليمة بالإمارة هو القيام بتخريج جيل ذو علم يتم تسليحه بالعلم وبالمهارات التي سوف تقوم ببناء مستقبلهم ومستقبل الوطن، واعتمادها الاستراتيجي على ركائز عديدة بدأت بالجودة والاستدامة.
  • وأوضح سيادته ان ايضاً سيتم توفير حوافز للمؤسسات وتأهيل هيئة تدريسية مميزة وقد تم بالفعل إطلاق الدبلوم التربوي للمعلمين لتطوير قدراتهم ومهاراتهم بجانب تكفلنا بالنفقة الكاملة من أجل الحصول على عدد من المعلمين على درجة الماجستير في القيادة التربوية.
  • كما ان الشيخ سعود قام بإثراء مراكز مصادر التعلم في المدارس الحكومية بقيمة مليوني درهم من أجل ان تكون مهيأة لخدمة ومسيرة التعليم، بجانب سعيه لتكريم أكثر من 1000 طالب وأكاديمية في برنامج “حصاد التميز”.

أولوية الإسكان

  • وفي ظل الدور القوي الذي يقوم به الشيخ سعود بن صقر ان قطاع الإسكان يحظى بأولوية في فكر القيادة وهو مطلب حيوي لجميع المواطنين.
  • حيث تعمل حكومة رأس الخيمة بما يتوافق مع استراتيجية ورؤية دولة الإمارات العربية المتحدة فيما يخص مشاريع إسكان المواطنين على مستوى الإمارة ومن أجل هذا تم العمل على القيام بتسوية 3 مناطق سكنية للمواطنين وفق أهم المعايير الدولية.

الصناعة الأكثر نمواً

  • من أكثر الأشياء المؤثرة فيما يقوم به صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي دوره القوي في نمو الصناعة بالإمارة حيث ان القطاع الصناعي يساهم بشكل رئيسي في الناتج المحلي الإجمالي لرأس الخيمة ولدي الإمارة منتجات صناعية مشهورة بجودتها العالمية بشكل كبير.
  • وأضاف سموه أن القطاع الصناعي في رأس الخيمة يعد أحد أسرع القطاعات الاقتصادية نمواً وتطوراً في الإمارة خلال السنوات الأخيرة وهذا الأمر يؤكد بشكل كبير مستقبل الإمارة في ظل المقومات القوية التي تحتضنها وفق المقاييس المخصصة من أجل الارتقاء إلى الصناعات العالمية.
  • حيث قام صاحب السمو بتوجيه استثمارات ضخمة إلى هذا القطاع الحيوي من أجل تعزيز وزيادة مساهمته في الناتج المحلى الإجمالي والقيام بتنويع مصادر الدخل.
  • وقد نجح سموه في إطلاق 3 مناطق صناعية تمتد على نحو مساحة 38.6 مليون متر مربع وهذه المساحة تعمل تحت مظلة هيئة مناطق رأس الخيمة الاقتصادية (راكز) وايضاً تقوم بالانتشار في مواقع استراتيجية أخرى في الإمارة.
  • وقام سموه بتفسير ذلك أنها قد تم تصميمها وبنيتها التحتية من أجل ان تكون قاعدة صناعية متطورة وايضاً تقوم بجذب الاستثمارات الأجنبية العالمية في القطاع الصناعي حيث ان (راكز) الأن تقوم باحتضان ما يفوق 770 من الشركات الصناعية الرائدة في الكثير من المجالات المختلفة وهذا مقارنة بما يفوق 600 شركة صناعية العام قبل الماضي وهذا الأمر يوضح أن نسبة نمو القطاع الصناعي فيها زادت بنسبة 23%.
  • ومن أكثر الأشياء التي يجب ذكرها أن رأس الخيمة تقوم بضم أنجح الصناعات على المستويين الإقليمي والعالمي حيث يتواجد بها صناعة الإسمنت والسيراميك والتي تصل صادراتها إلى شتى قارات العالم منها أوروبا وأمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية.
  • وتشهد ايضاً رأس الخيمة نمو هائل في صناعة الأدوية والمركبات والهياكل المعدنية والآلات والمعدات بجانب وجود الصناعات الكيماوية والتكنولوجية وصناعات الأغذية والقيام بتغليفها وصناعة مواد البناء والتشييد والكثير من الأنشطة الصناعية الأخرى.
  • وتعد أشهر التصريحات التي قام بها صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي ان نجاح الإمارة اليوم في استقطاب واحتضان الكثير من الصناعات التحويلية والأساسية وغيرها لم يكن إلا نتاج السياسات الاقتصادية التي تبناها والتي قامت على توفير بيئة قانونية وتشريعية جاذبة للكثير من الاستثمارات الأجنبية في القطاع الصناعي مع القيام بتوفير الكثير من التسهيلات والمقومات من أجل تعزيز هذا النمو.

إنتاج الطاقة

  • وفي الجانب الموازي لاهتمامات سموه بالصناعة فهو يقوم ايضاً بالعمل على زيادة إنتاج الطاقة التي يقوم باحتياجها القطاع الصناعي أكثر من غيره مع ضمان توفير طاقة كافية وفائدة بأسعار عادلة تقوم بتشجيع المستثمرين على ضخ المزيد من الاستثمارات.
  • حيث يقوم سموه بتولية زيادة إنتاج الطاقة التي يحتاج إليها القطاع الصناعي أهمية كبير فإن بلدية رأس الخيمة تقوم بالتفاوض مع الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء ووزارة الطاقة والصناعة من أجل القيام بتنظيم قياسات شبكة الطاقة الشمسية حيث تبحث البلدية عن شريك في القطاع الصناعي لإطلاق نماذج خاصة من أجل توليد الطاقة عن طريق الألواح الشمسية.
  • وسوف يتم ايضاً تطبيق النظام الاتحادي الخاص بقياس صافي العدادات وسوف تقوم بلدية رأس الخيمة بإطلاق تعاون مع مكتب تطوير الاستثمار في مناقصة من أجل تركيب الألواح الشمسية على أسطح المرافق الصناعية.
  • وان الكثير من الشركات العالمية تبدي اهتمامها بشكل كبير في تقديم مناقصات من أجل الاستكشاف عن النفط والغاز في رأس الخيمة، حيث أن شركة غاز رأس الخيمة أجرت مسحاً زلزالياً ثلاثي الأبعاد في أوائل عام 2018 حيث قامت بتحديد نتائج وفرصاً جديدة من أجل الاستثمار في النفط والغاز في الإمارة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *