التخطي إلى المحتوى

اعلن اليوم رئيس جمهورية مصر العربية عبد الفتاح السيسي في جنازة اخوتنا المصريون الشهداء في حادث تفجير الكنيسة الكاتدرائية أمس عن اسم الانتحاري الذي فجر نفسه بحزام ناسف داخل الكنيسة وقتل معه اكثر من 27 شهيد من أبناء الوطن.

وأعلن عبد الفتاح السيسي في العزاء أن الانتحاري الذي فجر الكنيسة اسمه محمود شفيق محمد مصطفي والذي بلغ من العمر 22 سنة وولد في 10 أكتوبر عام 1994 وأنه كان معه 3 شباب اخرين وسيدة.

السيسي يعلن عن اسم الانتحاري الذي نفذ تفجير الكاتدرائية

وقال عبد الفتاح السيسي رئيس مصر أثناء تشيع الجنازة ان محمود شفيق الارهابي هو من فجر الكنيسة عبر دخوله الكنيسة وتفجير نفسه عبر حزام ناسف كان يلبسه حول وسطه وقال ان الدخلية تحاول ان تلم جميع الاشلاء لتعرف تفاصيل أكثر ومعرفة من الذي كان يريد هذا العمل الارهابي وحسابه.

وطلب السيسي من البرلمان ان يتم تم التعديل قانون الإجراءات الجنائية حتى يستطيع القضاء ردع الإرهابيين ومحاسبتهم بسرعة

منفذ تفجير الكاتدرائية بحزام ناسف

اسمه محمود شفيق محمد مصطفي ويسكن في قرية عطيفة التي تقع داخل مركز سنورس في محافظة الفيوم وكان عليه حكم جنائي عام 2014 جنح مستأنف قسم الفيوم.

وقال عبد الفتاح السيسي انه فجر نفسه داخل الكنيسة بحزام ناسف مما ادي لموت 27 مصري واصابة ما يبلغ 50 مصري.

التعليقات

  1. وكيف عرف هذا الصهيوني اسم المفجر بهذه السرعة
    طيب: من قتل الشاب الإيطالي ريجيني؟ من فجر الطائرة الروسية؟ من قتل النائب العام
    لعنة الله عليك وعلى كل مصري يؤيدك إلى يوم الدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *