التخطي إلى المحتوى

طالبة في الفرقة الرابعة بكلية التجارة جامعة القاهرة، استطاعت التغلب على إعاقتها الحركية وعدم الاستسلام لتلك الإعاقة بتفوقها في عالم رياضة رفع الأثقال والاشتراك في بطولات محلية ودولية، كما شاركت في مسابقة ملكات جمال مصر لذوي القدرات الخاصة، إنها منة الله محمد تروي قصتها في السطور التالية.

في البداية تقول بدأت رياضة رفع الأثقال وأنا عندي 12 سنة وكنت ارغب الالتحاق برياضة العدو لذوي الاحتياجات الخاصة وواجهت الرفض بدعوى أن عمري صغير لتلك الرياضة، وبالصدفة علمت أن التقديم متاح لذوي الاحتياجات الخاصة لرياضة رفع الأثقال وعجبتي اللعبة جدًا واتشجعت عندما وجدت بنات بتلعب تلك الرياضة.

وأضافت منة أنه بعد 12 تمرين دخلت بطولة جمهورية لرفع الأثقال وكان عمري وقتها 12 عامًا وحصدت المركز الأول على مستوى الجمهورية ميدلية ذهبية، موضحة أنه بعد شهر واحد من بداية التمرين كان وزنها 31 كيلو ورفعت 50 كيلو، وتوالت البطولات التي شاركت فيها وكانت دائمًا تحصل على المركز الأول أو الثاني ونادرًا ما حصلت على المركز الثالث.

والمرة الوحيدة التي حصلت فيها على المركز الرابع كانت في بطولة فزاع الدولية بدولة الإمارات العربية المتحدة وكانت بسبب ضم الموازين ورفعت فيها 94 كيلو، موضحة أن أكبر وزن رفعته كان في بطولة الجمهورية وكان 96 كيلو.

وعن حياتها العملية أوضحت أنها عملت في شركة كول سنتر ووصلت في أقل من سنتين إلى سوبر فايزر.

وقالت أنها مارست رياضة السباحة فترة عندما حدثت لها إصابة في إحدى البطولات الدولية والتي قامت بها لاعبة نيجيريه وقامت بإحداث إصابة لها في كتفها وكانت متعمدة مما أدى إلى خروجها من المنتخب وطالبوني اتدرب في النادي الخاص بي، وتغلبت على تلك الإصابة بمزاولة رياضة السباحة لمدة سنتين حتى تمت معالجة تلك الإصابة، موضحة أن ذلك كان أصعب موقف حدث لها في حياتها.

وعن نظرة المجتمع لذوي الاحتياجات الخاصة أوضحت أنهم ينظرون إلى ذوي القدرات الخاصة على أنهم من كوكب آخر ولكن هناك بعض الناس بدأوا يغيروا فكرتهم عن ذوي الاحتياجات الخاصة.

وعن آمالها قالت أنها تأمل في المشاركة في بطولات دولية، والعودة إلى المنتخب مرة أخرى، والمشاركة في الألومبياد المقبل وتسافر طوكيو.

وأشارت إلى أن أهلها شجعوها على ممارسة رياضة رفع الأثقال ولديهم ثقة في وفي قدراتي ويريدوا أن يشعروني بأني مثل أي إنسان طبيعي ولا يوجد نقص أو عيب فيّ.

وعن مغامراتها أوضحت أنها جربت رياضة الغطس، وصعدت الجبل ثلاث مرات رغم أنها على كرسي متحرك، لافتة إلى أن هناك مسابقة سيتم تنظيمها مطلع العام المقبل خاصة بسباق السيارات المجهزة خصيصًا لذوي الاحتياجات الخاصة، وأنها من ضمن المشاركين في تلك المسابقة.

وعن ترشيحها لمسابقة ملكة جمال ذوي القدرات الخاصة وأوضحت أنها شاركت فيها في 25 نوفبمر الماضي، وختام المسابقة وإعلان الفائزين سيكون في مارس المقبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.