التخطي إلى المحتوى

مجازر حلب ، تتابع التنظيمات الارهابية مثل داعش وجبهة النصر حملاتها للأبادة على الشعب السوري، وقد أستطاع الجيش العربي السوري بتحرير أغلب المناطق في حلب القديمة، وذلك بعد سنين من الحرب وهو الأمر الذي أدى إلى تدمير وإبادة حلب بالكامل، وقد جاء في تصريح أن الجماعت الأرهابية تقوم بأستخدام دروع بشرية لكي تظهر للعالم أن من يقوم بالعمليات الأرهابية هو الجيش العربي السوري وهو المسئول عن المجازر التي تحدث الآن .

مجازر حلب هاشتاج حلب تباد يتصدر مواقع التواصل الاجتماعي

ومن الجدير ذكره أنه منذ الأمس وحتى الآن تصدر هاشتاج #حلب-تباد جميع مواقع التواصل الأجتماعي من تويتر وفيس بوك، كما تم نشر صور تظهر ما يحدث من عمليات قتل جماعي للأسر وقتل أطفال أبرياء ليس لهم ذنب في شيء، وذلك تضامناً مع سوريا كما أنه بعض المنظمات المدنية السورية قد قامت بأيقاف العمل بها وتعليقه كرد على مآسي مدينة حلب وما يتم لها من عمليات إبادة.

تجدد الأشتباكات في حلب بعد انهيار الأتفاق التركي الروسي

وخلال عملية تبادل إطلاق النار بين الجيش السوري والمنظمات الأرهابية تم سقوط 60 مسلح أغلبهم من الجماعات الأرهابية، وبالنسبة للمواطنين الذين أستطاعوا الهرب من القصف في حلب قامت الجماعات الأرهابية بمحاصرتهم أثناء سيرهم خارج حلب، ولكن الجيش السوري يحاول بذل جهده لتتبعهم والقضاء عليهم بالدبابات والطائرات والمدافع ، وحسب الأحصائية التي قامت بها سوريا بلغ عدد ضحاياها نحو 1071 شهيد،

كما تم إصابة 1000 آخرين شرق حلب، وقد وصل اليوم صباحاً مطار التيفور في خمص الشرقية مساعدات روسيه من القوات الخاصة لمساعدة الجيش العربي السوري على صد الهجمات الأرهابية الغادرة، وقد تقدم الجيش السوري كثيراً بعد محاصرة الأرهابين بحلب وتضييق الخناق عليهم بمساعدة القوات الروسية الخاصة والذين قد أثبتوا تقدمهم بالقضاء على 9000 مقاتل،

وحسب ما ينشر على وسائل الأعلام الآن أن الجيش السوري أستطاع السيطرة واسترداد 95% من مدينة حلب، كما أنه قد جاء عبر هاشتاج #حلب_تباد صور لطائرات القصف تضم غارات أمريكية غادرة، وقد أكد بعض الناس بأن من يقوم بتمويل العمليات الأرهابية على سوريا هي دول أجنبية غير عربية.

تحديث 18 ديسمبر : تم الوصول إلي إتفاق مع النظام وروسيا من قبل المعارضة السورية لإجلاء محاصري حلب ، كما أكدت المعارضة علي أنه سوف يتم إجلاء العدد الذي تم الإتفاق عليه في غضون ساعات من مدينة كفريا ومدينة الفوعة ومدينة مضايا والزبداني .

نرفق لكم جميع الأحداث التي تدور في حلب لحظة بلحظة تابعونا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.