التخطي إلى المحتوى

زيادة جديدة وغير متوقعة في الكثير من السلع الغذائية في الأسواق المصرية، وذلك بسبب حالة عدم الاستقرار التي تشهدها الأسواق المصرية حاليا، والتي نتجت عن ارتفاع سعر الدولار الأمريكي، وكذلك بسبب احتكار الكثير من التجار للكثير من السلع الأساسية التي تحتاج إليها الأسر المصرية مثل (السكر والزيت والسمن والأرز).

ارتفاع سعر الزيت التمويني

يعتبر (الزيت) من أكثر السلع الغذائية استهلاكا في جميع محافظات جمهورية مصر العربية، وذلك لجميع الطبقات سواء المتوسطة أو فوق متوسطة أو تحت المتوسطة، وكذلك يعتبر (الزيت) من أكثر السلع التي ارتفعت أسعارها في الفترة الأخيرة وبشكل غير مسبوق أو مبرر.

هذا وقد أكد منذ ساعات قليلة مصدر  بنقابة البقالين التموينين، أن سعر زجاجة الزيت التي تبلغ سعتها 900 ملي أصبح 10 جنيهات على بطاقات التموين، هذا القرار من شأنه أن يحدث ضجة كبيرة داخل الشارع المصري إذا ثبت صحته والتأكد منه.

في الوقت نفسه يسود الشارع المصري حالة من الغضب والسخط بسبب ارتفاع أسعار الكثير من السلع الغذائية، حيث بلغ أيضا سعر كيلو السكر في بعض المحافظات 20 جنيها، وكذلك بلغ سعر كيلو (الأرز) تسع جنيهات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.