التخطي إلى المحتوى

أجريت اليوم مكالمة هاتفية مع الرئيس بوتن وذلك بموجب تقديم الواجب الخاص بالعزاء، على مقتل السفير الروسي في مدينة تركيا، والذي قد تم قتله على يد قاتل من شرطة تركيا، مقدمًا له كافة التعازي عن ما حدث، واستنكاره لهذا الحادث المؤسف، كما أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي على أن مصر متضامنة كثيرًا مع هذا الحدث المؤسف لروسيا.

كما أشار الرئيس عبد الفتاح السيسي على قيادة وشعب مصر بأكمله متضامن إلى جهة التخلص من الإرهاب، مؤكدًا على أن ما حدث من أعمال إرهابية في الكثير من الدول حول العالم يتطلب أن تبذل الجهود من كافة الدول للعمل على مكافحة هذا الإرهاب.

كما أكد الرئيس الروسي بوتن على أن الجانب الروسي لديه النية في عودة الرحلات الجوية التي تتم بين مدينة القاهرة، ومدينة موسكو، بعدما تمت التقييمات الأمنية، وتقديم كافة المساعدات الفنية التي تمت بين الجانبين الروسي والمصري، وهذا الأمر هو الذي يعيد الروح بين البلدين تارة أخرى؛ حيث أنه سيعمل على إعادة السياحة إلى مصر من جديد، وإعادة السياحة الروسية مرة أخرى في مصر، والتي تشكل أهمية كبرى للسياحة المصرية، وهذا ما أكدة الرئيس الروسي بوتن عبر سياق حديثه مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في أثناء تلك المكالمة الهاتفية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *