التخطي إلى المحتوى

قدم وزير الصحة السيد الدكتور أحمد عماد إلى المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء مقترحاً يشمل زيادة الادوية المحلية والمستوردة، حيث بالنسبة للأدوية المحلية فسوف يكون مقدار الزيادة 15% لكل شركة، لكن ليس لجميع المستحضرات المتواجدة داخل الصيدلية، حيث تم تحديد حد أدنى وهو 5 مستحضرات فقط كما تم تحديد زيادة قيمة الأدوية من صفر جنيه إلى 50 جنيها بنسبة 50% من فرق سعر العملة.

 الأدوية التي يبلغ سعرها من ( 50: 100 ) جنيه تزادا قيمتها بنسبة 40%، وبخصوص الأدوية التي تزادا قيمتها عن مائة جنيه فنسبة الزيادة في السعر 30%، أما بخصوص الأدوية المستوردة فبلغت نسبة الزيادة 20% لكل شركة أيضاً فى وجود حد أدنى 5 مستحضرات ونسبة الزيادة في الأدوية من صفر إلى خمسون جنياً بنسبة 50%.

وصلت نسبة الزيادة في الأدوية التي تبلغ قيمتها اكثر من الـ50 جنيها تبلغ 40%، كما ضم المقترح زيادة أسعار الترسية لمناقصة الأدوية التي يتم توريدها إلى وزارة الصحة وبلغت نسبة الزيادة فيها 50%، حيث يتم تفعيل هذه الزيادة بادية من شهر فبراير  2017.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.