التخطي إلى المحتوى

توفت الإعلامية البحرينية إيمان الصالحي في حادث قتل، حيث تم إطلاق النار عليها مباشرة في الرأس أمام ابنها الصغير إلى يكاد يبلغ من العمر ستة اعوام، ويعتبر إبن الإعلامية البحرينية إيمان ألصالحي هو الشاهد الوحيد ولذلك يوجد صعوبة فى تمثيله أمام القضاء البحريني، وتم تشييع جنازة إيمان وسط استنكار على فئة كبيرة من الشعب البحريني، الذي يطالب بمعرفة الجاني في أقرب وقت ممكن.

من هي إيمان الصالحي

وتعتبر إيمان الصالحي من مواليد عام 1988، أي تبلغ من العمر تقريباً “28” عام، وقد عملت في لجنة الإعلام الرياضي لجمعية الصحفيين البحرينية، كما عملت في قسم العلاقات العامة والإعلام بالاتحاد البحريني لكرة القدم.

تم تعيين إيمان الصالحي في مهنة “سكرتير تنفيذي أول” في الاتحاد الأسيوي للصحافة الرياضية، كما تم تكريمها مؤخراً من قِبل وزير الإعلام البحريني السابق عيسى عبد الرحمن، في مهرجان عيد الإعلاميين العرب الثامن الذي أقيم في البحرين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.