التخطي إلى المحتوى

كشفت التحقيقات عن تفاصيل جديدة مؤلمة لما حدث في اللحظات الأخيرة للطائرة الروسية التي سقطت في البحر الأسود منذ أيام، وكشف المحققون إنَّ سبب سقوط الطائرة هو عطل في  جناحي الطائرة، وذلك بعد ظهور  نتائج التحقيق الأولية، ووضحت النتائج  الأولية أيضاً بوجود عطل في لوحات الطائرة، ما أدى إلى عدم توازن الطائرة العسكرية الروسية، بالإضافة إلى إلى عدم وصول الطائرة إلى السرعة المطلوبة للتحليق.

ويظهر الصندوق الأسود للطائرة أحد أفراد طاقم الطائرة وهو يصرخ ويقول “أيها القائد نحن نسقط الآن – الطائرة تسقط”.

وقال شاهد عيان : “الطائرة كانت أشبه بالدراجة النارية تقوم بحركات بهلوانية” قبل العثور على أجزاء من حطام الطائرة بالقرب من مدينة سوتشي، في قاع البحر الأسود.

يذكر أن ركاب الطائرة وعددهم نحو 92 شخصًا قد لقو مصرعهم جميعاً، أثناء رحلاتهم  إلى سوريا، للاحتفال مع الجنود الروس، بعد معركة حلب، وكانت تضم عدد من كبار الضباط الروس، وفريق أوركسترا الجيش الروسي، وعدد من المغنين والراقصين .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *