التخطي إلى المحتوى

صرح الرئيس عبد الفتاح السيسي في بيان له عن مطالبته للشعب المصري بالصبر ستة أشهر حتى يتغير الحال إلى الأفضل في تلك الفترة، ولكن المعارضين للنظام يؤكدون على أن الوعود من الرئيس عبد الفتاح السيسي قد اتخذت شكلًا متزايدًا، وأنه لم يتم تحقيق أي شيء من تلك الوعود، بينما يرى مؤيدين الرئيس على أنه بالفعل ستتحسن الأحوال، ولديهم ثقة كاملة في كلام الرئيس ومن بينهم الكاتب الصحفي “عماد الدين أديب”.

أوضح “عماد الدين أديب” على أن السياحة في مصر سوف تتحسن بنسبة عالية، خاصة بعد رفع الحظر بالسفر إلى دولة مصر من قبل الكثير من الدول، وأكد على أن هذه الفرصة سوف توفر العملة الأجنبية، وبالتالي سيتحسن الاقتصاد المصري، كما يرى أن مصر تزداد في التقدم نتيجة المشروعات الكبرى التي تقام حاليًا، والتي منها مشروع الغاز قريبًا من البحر الأبيض المتوسط.

وأكد أيضًا على أنه سيتم دخول دفعات جديدة من القروض إلى البنك الدولي في الفترة القادمة، وبالتالي سوف يتحسن سعر صرف الدولار وينخفض ليصل إلى نسبة ثلاثة عشر جنيهًا، وسوف يتم العمل على تحسين العلاقات بين الدول ومصر، بالإضافة إلى تحسن العلاقات مع دولة السعودية، مؤكدًا أن كل ذلك سيحدث في خلال الفترة التي طالب بها الرئيس السيسي وهي ستة أشهر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *