التخطي إلى المحتوى

السفير اليوناني بالبرازيل، أعلنت اليونان عن اختفاء مندوبها الدبلوماسي لدى البرازيل، في ظروف غامضة وسط مجموعة من الشكوك، والتي تدور حول احتمالية مقتله، حيث أعلنت أن الدبلوماسي كيرياكوس أميريديس،  قد اختفى في منطقة ريو دي جانيرو من يوم الأربعاء الماضي إلا أنه قد شوهد آخر مرة،  مساء يوم الإثنين الماضي الموافق السادس والعشرون من ديسمبر عندما كان خارجا من أحد منازل أقارب زوجته، حيث كان ذاهبا هو وزوجته إلى ريو دي جانيرو للإحتفال بالعام الميلادي الجديد.

السفير اليوناني بالبرازيل

يذكر أن السفير اليوناني بالبرازيل، كان بصحبة زوجته في منطقة ريو دي جانيرو، للإحتفال بالعام الميلادي الجديد، فقد أعلنت سكرتيرة السفارة اليونانية في البرازيل لوكالة سبوتنيك الإعلامية، أن السفير كان في أجازة حتى يوم 9 من يناير 2017، مما دفع بأجهزة الشرطة البرازيلية للبحث عن مصيره، وقد اشتهرت منطقة ريو دي جانيرو،  والتي كان يقضي فيها السفير إجازته بالعنف وارتفاع معدل الجريمة بها،  إلا أن زوجته أبلغت عن اختفاءه يوم الأربعاء، يذكر أن كيرياكوس أميريديس عين سفيرا العام الحالي، وسبق أن خدم قنصلا عاما لليونان في الفترة ما بين 2001م- 2004م، وسفيرا في ليبيا في الفترة بين 2012- 2016م وهو متزوج وله إبنة.

السفير اليوناني ولغز اختفائه

وحول إختفاء الدبلوماسي اليوناني بالبرازيل، كشفت الشرطة البرازيلية إلى أنه تم العثور على سيارة محترقة في نوفا ايغواكو وبداخلها جثة،  يشتبه في أن تكون هي جثة السفير اليوناني إلا أنه لن يتم الإفصاح عن ذلك إلا بعد تحليل الحامض النووي.

كما أن الشرطة أكدت أن التحقيق ما زال جاريا، ولا يمكن القول إن كانت هي نفس السيارة التي استأجرها السفير، هذا وقد أصدرت الشرطة مذكرة بحث عن السفير اليوناني، يتولاها قسم المفقودين في المفوضية المتخصصة بجرائم القتل في منطقة خليج فلومونينسي، كما خصصت أرقاما هاتفية للإبلاغ عن أي معلومات تساهم في البحث عن السفير اليوناني المفقود، هذا وما زالت التحريات جاريه،  للكشف عن ملابسات إختفاء السفير اليوناني بالبرازيل البالغ من العمر 59 عاما، هذا وسوف نتابع معا أي تطورات تطرأ في هذه التحقيقات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.