التخطي إلى المحتوى

أكد “محمد حسان” الشيخ والداعية الإسلامي، عبر بث فديو له من خلال قناة الرحمة، بأنه يشعر بالألم حينما يرى أن أكثر أمنية يرغب بها المسلمين هي أن يقوم مجلس الأمن بالتصويت على قرار إيقاف الاستيطان بدولة فلسطين، وذلك على الرغم من أنه يرى أن فلسطين محتلة، والأرض أرضها، وإسرائيل ما هي إلا دولة احتلتها، وليس لهم الحق فيها إلى آخر الزمان.

كما أكد الشيخ محمد حسان على أن تلك الأرض لن يتم إعادتها مرة أخرى إلى المسلمين، وذلك نتيجة القرارات التي يتخذها مجلس الأمن، وإن أراد المسلمين عودتها فسيكون عن طريق العودة الصادقة إلى الله عز وجل، وإتباع السنة النبوية، والاعتصام بحبل الله تعالى، وتكاتف المسلمين بوضع أيديهم سويًا مع بعضهم البعض، والتماسك والترابط الأخوي بينهم هو من يعيد تلك الأراضي المحتلة.

كما أشار الداعية الإسلامي الشيخ “محمد حسان” في نهاية حديثه على أنه باستمرار يدعو الله عز وجل أن تعود تلك الأرض المباركة مرة أخرى إلى المسلمين، وأن يتم ردها ردًا جميلًا مباركًا، ويدعو الله بحفظها، وحفظ جميع المسلمين في كل مكان، ويتمنى من الله أن يتم نصر الإسلام والمسلمين، وينصرهم الله على الأعداء، ويدعو الله أن تحقن دماء المسلمين في كل مكان، وعودة الأرض المقدسة فلسطين والأقصى إلى المسلمين مرة أخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.