التخطي إلى المحتوى

تسود حالة من الترقب و القلق جميع فرق الدوري الإنجليزي الممتاز و خاصة الفرق الكبري فبعد القوة الاقتصادية الكبيرة التي تمتع بها الدوري الإنجليزي الممتاز في السنوات الأخيرة و التي تعدي ميزانيته ميزانية بعد الدول العريقة، حيث تم بيع حقوق البث بأكثر من مليار جنيه استرليني ها هو ناشئ جديد يزيح الدوري الإنجليزي بقوة شرائية وصفها البعض بالجنونية و التي ستدمر كرة القدم الأوروبية .

لعل العرض الذي قدمه احد أندية الدوري الصيني للنجم البرتغالي الفائز بالكرة الذهبية 2016 خير مثال للخطر الذي يواجهه أندية الدوري الانجليزي الممتاز و كبار الأندية الأوروبية حيث عرض أحد الفرق الصينية 300 مليون يورو علي فريقه ريال مدريد و راتب سنوي يتعدى 100 مليون يورو للنجم البرتغالي، كما انتقل النجم البرازيلي اوسكار متوسط ميدان نادي تشيلي الانجليزي إلي نادي شنجهاي سيبج مقابل 60 مليون جنيه استرليني حصل عليها الفريق الانجليزي و راتب أسبوعي 400 ألف جنيه استرليني للاعب البرازيلي.

و بعد أيام قليلة من انتقال اوسكار اعلن نادي شنجهاي شنهوا توقيعه مع النجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز نجم قطبي مانشستر اليونايتد و السيتي السابق براتب أسبوعي تخطي 600 الف جنيه استرليني كما عرضت أندية الصين مبالغ خيالية علي نجم مانشستر يوناتيد واين روني و نجم الأرسنال اليكسس سانشير، و هو ما يقلق الأندية الانجليزية حاليا حيث تتخوف تلك الأندية من استخدام نجومها لهذه العقود للضغط عليها لزيادة رواتبهم و هو ما قام به اليكسس مؤخرا مع الأرسنال في مفاوضات تجديد عقده المتعثرة مع النادي اللندني، فهل يقضي الدوري الصيني علي الكرة الأوروبية و يحطم هيمنة الدوري الانجليزي الاقتصادية ؟!

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.