التخطي إلى المحتوى

وزارة الكهرباء والطاقة… أعلن المهندس خالد عبد المنعم، مدير الشكاوى (بإدارة المتابعة وخدمة المواطنين) والتي تم تغيير اسمها إلى (إدارة الشكاوى) التابعة لوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، عن قيام الشركة تلقائيا بتقسيط الفواتير في حالة زيادة نسبة الكهرباء عن 35%، وأن ذلك تقوم به شركات التوزيع تلقائيًا، لرفع كاهل المصروفات والالتزاما عن وجود خبر سار للمواطن.

وزارة الكهرباء والطاقة تخصص للشكاوى رقم 121

أكد المهندس خالد عبد المنعم أن ذلك القرار استجابة لأمر الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، كما  تهتم الوزارة بشكاوى المواطنين، التي ترد عن طريق الاتصال على رقم 121، أو عن طريق تقديم طلب مباشر لإدارة الشكاوى بالوزارة، أو بجميع شركات التوزيع المنتشرة في كل محافظات مصر، حيث وردت العديد من شكاوى المواطنين حول ارتفاع قيمة فاتورة الكهرباء.

متابعة كافة الشكاوى والرد عليها

وأكد سيادته أنه يتم التعامل مع جميع الشكاوى التي تصل للإدارة سواء الخاصة بارتفاع قيمة الفاتورة، أو القراءة الخاطئة من الموظف للعدادات، أو تراكم الفواتير على المواطن التي لم تسدد، والتي وصل عدد الشكاوى إلى 500 ألف شكوى تم انتهاء وحل أكثر من 99 % من هذه الشكاوى.

عدم تحمل المواطنين فوائد تقسيط فواتير الكهرباء

أكد المهندس خالد عبد المنعم أنه:

  • يتم التقسيط التلقائي في حالة إذا زادت الفاتورة عن الاستهلاك الشهري النمطي بنسبة 35% زيادة عن المعتاد.
  • وأن شركات التوزيع لم تحمل المستهلك أية فوائد على تقسيط المبالغ وذلك لمراعاة الحالة الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وظروف الغلاء التي يعاني منها المواطنين.
  • وذلك تيسيرًا عليهم لسداد الأقساط.
  • كما يوجد بعض شركات التوزيع التي قامت بتنفيذ التقسيط التلقائي دون إبلاغ المواطنين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.