التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية عن قرارها بشأن زيادة عدد اسطوانات الغاز، وذلك بصورة يومية تصل إلى 10%، وعلى ذلك فإن عدد الاسطوانات المصنعة سيصل إلى أثني عشر ألف طن منها، وذلك على كافة المحافظات، اعتبارًا لتنفيذ العقود التي أجريت مع وزارة التموين، ووزارة البترول، وذلك لسد حاجات المواطنين منها، مع التأكيد على النحافظات التي بها نسبة عجز عالية، وبها دائمًا طلب على تلك الاسطوانات.

وقد أكد وزير التموين على أن الأجهزة الرقابية أقامت حملات مكثفة، على كافة المستودعات بكل المحافظات، وذلك من أجل ضمان عملية الوصول لتلك الاسطوانات، مع السعر الرسمي لكلًا منها، وذلك بضمان بيعها بالسعر الأصلي للاسطوانة للمواطنين، وعدم تسريبها إلى البائعين المتجولين ليتم بيعها بأسعار مرتفعة.

وقد أشار وزير البترول على أنه يتم التنسيق بشكل يومي مع شركات البترول، وذلك من أجل توفير الكميات التي يجب توزيعها، بالإضافة إلى توفير السيارات التي يتم بها توزيع الحصص المخصصة من الغاز يوميًا، وقد صرح الوزير أنه قد أجري تقريرًا عن الأشهر الماضية، وتم اكتشاف أسعار مرتفعة عن السعر الرسمي، وأشار إلى أنه وجد كميات مضبوطة من الغاز نحو 93 طن، بالإضافة إلى استحواذ الموزعين على اسطوانات من الغاز، وبيعها بأسعار مخالفة، الأمر الذي جعل الأجهزة الرقابية تخصص الرقابيين، والمفتشين لمتابعة المستودعات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.