التخطي إلى المحتوى

من أحد أهم المشروعات الطموحة والقومية هي العاصمة الإدارية في مصر، وتحاول الحكومة الإنتهاء منها في وقت قريب جداً، حيث أنها ستصمم على أعلى مستوى وأحدث الصيحات، وستتضمن العاصمة الإدارية وحدات سكنية متميزة ورائعة جداً لجميع المواطنين ولمحدودي الدخل أيضاً.

وذلك بالإضافة إلى نقل المقر الرئاسي لرئيس الجمهورية، وأكد المنسق العام لمشروع العاصمة الإدارية الجديدة المهندس عمرو عبد السميع أن ضمن هذا الحي السكني بالوحدة الإدارية يتم حالياً تنفيد “25 ألف وحدة سكنية”.

وأعلن أيضاً المهندس عمرو أنه بدايةً من الشهر المقبل سوف يتم فتح باب الحجز لـ17 ألف وحدة سكنية، وأنه سوف يتم الإنتهاء من كافة الإجراءات في هذه الوحدات السكنية في نهاية العام الحالي 2017، وأنه حالياً إجراء التشطيبات لهذه الوحدات.

وقال أيضاً المهندس عمرو عبد السميع أنه خلال الفترة المقبلة سوف تبدأ شركة المقاولات والتي تقوم بتنفيد الوحدات السكنية بأنها ستبدأ في جميع أعمال اللاند سكيب للحي السكني خلال الفترة المقبلة، وفي هذه العاصمة الإدارية سوف يتم أيضاً إنشاء أكبر مسجد وأكبر كنيسة في مصر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.