التخطي إلى المحتوى

أعلنت أمس الإدارة المركزي للصيدلية في وزارة الصحة والسكان، على أنها قد سلمت كافة الأسعار الجديدة والخاصة برفع أسعار 15% من الأدوية المحلية و20 % من الأدوية المستوردة إلى وزير الصحة المصري الدكتور أحمد عماد مع أجل إخطار شركات الدواء للعمل بالأسعار الجديدة.

حيث من المقرر أن تبدأ إدارة التسعيرة التابعة للإدارة المركزية للصيدلة، بعمل كافة قوائم الأدوية النهائية والتي قد شملتها الزيادة الموقعة في الفترة الحالية، وذلك على أن تقوم الإدارة برفعها على أجهزة وسيرفرات إدارة الصيدلة في قاعدة البيانات الخاصة بالأدوية في مصر ليتم التعامل معها.

كما يذكر بأن الأدوية المحلية والتي سعرها يسجل من 1 إلى 50 جنيه سوف تزداد بنسبة 50% بينما سوف سيتم رفع  الأدوية التي يتراوح سعرها من 50 إلى 100 بنسبة 40%، والأدوية فوق الـ 100 جنيه سوف ترتفع أسعارها بنسبة 30%، أما الأدوية المستوردة التي يتراوح سعرها من 1 إلى 50 جنيه سوف تزداد بنسبة 50%، والأكثر من 50 جنيها ستزداد بنسبة 40%، حيث جاء ذلك على لسان وزير الصحة المصري، ويأتي ارتفاع أسعار الدواء في مصر بسبب زيادة أسعار الدولار في السوق المصري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.