التخطي إلى المحتوى

أكد عضو الجمعية العمومية بغرفة شركات السياحة “إيهاب عبد العال” على أن وزارة السياحة قد أصدرت قرار بتحديد موعد بداية رحلات العمرة في شهر رجب وشعبان، وشهر رمضان، بالإضافة إلى استثناء الشهور التي قبل شهر رجب، الأمر الذي نتج عنه ضرر كبير في شركات السياحة المصرية.

وقد أشار “إيهاب عبد العال” من خلال الحوار الإعلامي معه عبر برنامج “صباحك مصري”، مع الإعلامي هشام عاصي يوم الأربعاء الماضي، على أن الأشخاص الذين أدوا مناسك العمرة، قد بلغ عددهم إلى 280 ألف مواطن مصري، أما العدد الحالي لهذا العام فلا يتجاوز ال 400 ألف معتمر.

أسباب ارتفاع أسعار العمرة

وقد أكد أيضًا العضو “إيهاب عبد العال” على أن أهم أسباب انخفاض العدد لرحلات العمرة يعود إلى ارتفاع سعرها؛ حيث بلغت سعرها إلى تسعون بالمائة لهذا العام الحالي، ويرجع ذلك إلى ارتفاع سعر الريال السعودي في الفترة الأخيرة، في مقابل الجنيه المصري.

ومن الجدير بالذكر أن غرفة شركات السياحة قد طالبت مجلس الوزراء بضرورة التدخل من أجل إنقاذ قطاع السياحة، ولكن لم يحدث جديد بهذا الشأن، وأكدت وزارة السياحة أنها تعمل في الوقت الحالي على تحديد القرار بشأن رحلات العمرة سريعًا، مع مراعاة معالجة كافة المشاكل التي تواجهها، ومحاولة إنقاذ القطاع السياحي، وتوفير رحلات العمرة بصورة جيدة للمواطنين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.