التخطي إلى المحتوى

قامت وزارة التموين باتخاذ الإجراءات الرقابية اللازمة من أجل ضمان وصول السلع إلى مستحقيها، وحصولهم على الدعم كاملًا، وقد أشار وزير التموين على أنه قد تم تخصيص مبلغ من المال لدعم الخبز وكافة السلع الأخرى، والتي تقدر تكلفتها بقيمة خمسون مليار جنيه.

إجراءات وزارة التموين الرقابية

وقد عقد اجتماعًا برئاسة وزير التموين، وقطاع الرقابة والتوزيع، والشركات القابضة الغذائية، وهيئة السلع التموينية، من أجل متابعة تقرير السلع الأساسية التي يحتاجها المواطنيين المصريين، وقد تم توزيع حملات رقابية على كافة منافذ بيع السلع، والتي تعمل الحكومة المصرية على دعمها حتى لا تصل إلى الأسواق السوداء، وبالأخص سلع “الأرز، والمكرونة، والزيت، والفول، والعدس، والشاي، واللحوم، والدواجن”؛ حيث أن تلك السلع تقل أسعارها من خلال التموين، عن سعرها في الأسواق، والتي تكون بنسبة من 20% إلى 30%، وبالفعل تم توزيع المفتشيين على التموين، وتابعوا كافة المنافذ الخاصة ببيع السلع، وتم مراقبتها بشدة.

وعلى الرغم من تشديد وزارة التموين بضرورة فرض الرقابة على منافذ بيع السلع الغذائية، إلا أنه قام المواطنين بتقديم شكاوي كثيرة تتضمن على أن أغلبية السلع الغذائية غير متوفرة بصورة مستمرة، الأمر الذي جعل وزارة التموين تفرض المراقبة المشددة على كافة منافذ البيع للسلع التموينية، وحتى لا تكون عرضه لبيعها بالأسواق الموازية، واغتلاس التجار من السلع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.