التخطي إلى المحتوى

انعقد اجتماع اليوم من قبل “اللجنة التنسيقية للأسمدة بوزارة الزراعة”، والتي قررت فيه ارتفاع الأسعار على الأسمدة، ليصل سعر الطن إلى ألف جنيه إضافية، أي أن الطن الواحد أصبح من قيمة 2000 جنيه إلى قيمة 2960 جنيه، وعلى هذا الأساس فإن الشيكارة الواحدة تباع للمزارعين في الجمعية الزراعية بقيمة 148 جنيه، بعد أن كانت بقيمة مائة جنيه فقط قبل تلك الزيادة.

وأشارت اللجنة التنسيقية للأسمدة إلى تفعيل القرار الذي تم من خلال الاجتماع اليوم، والذي قد حضره مجموعة من قيادات الوزارة منها الوزارات المعنية، والشركات المنتجة للأسمدة، وهم سبع شركات “أبوقير، والمصرية، والدلتا للأسمدة، وحلوان، والنصر، وموبكو، والإسكندرية للأسمدة”، والجمعيات التعاونية، وقد أقرت اللجنة بتفعيل القرار بشأن زيادة الأسعار على طن الأسمدة، وذلك بدءً من يوم غدًا الاثنين في كافة الجمعيات الزراعية.

ومن الجدير بالذكر أنه قد تم اتخاذ هذا القرار بغلاء الأسعار على الأسمدة من قبل اللجنة التنسيقية للأسمدة بعد أن تراجعت الكثير من الشركات عن توريد الحصص من المحاصيل الشتوية، التي قد تم الاتفاق عليها، وقد كان السعر القديم على البيع لشكراة اليوريا في الجمعيات الزراعية هو قيمة مائة جنيه، والتي كانت تزن خمسون كيلو جرام، وأما عن شيكارة السماد النترات فكانت الشيكارة الواحدة تقدر يقيمة 95 جنيه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *