التخطي إلى المحتوى

أكد اللواء “محمد علي مصيلحي” وزير التموين والتجارة الداخلية على أن نهج السياسية التي تتبعها وزارة التموين والتجارة الداخلية هي من أجل تكوين المخزون الاستراتيجي من كافة السلع الأساسية، حتى لا يتم نقص أو حدوث أزمات في السلع بالأسواق، وعلى أساس هذا أعلنت الوزارة عن وصول مائة وعشرون طن من السكر المستورد من دولة فرنسا، ومن البرازيل، وقد تم وصول تلك الشحنة إلى ميناء الإسكندرية وميناء محافظة دمياط.

وقد صرح اللواء “محمد علي مصيلحي” وزير التموين على أنه حاليًا تجرى عمليات شحن وتفريغ الشحنة، والتي قد أجراها الشركات التي تتبع إلى “الشركة القابضة للصناعات الغذائية”، وهي شركة السكر، وسوف يتم توزيعها على كافة المخازن للمحافظات، وتوفير المخزون الاستراتيجي منها، على كافة مستوى الجمهورية.

وقد أضاف اللواء “مصيلحي” وزير التموين على أنه سوف يتم عند توزيع السكر في المخازن من تخصيص حصة لكل المحافظات على حسب احتياج المحافظات، حتى يتم بيعها بسعر ثابت تحدده الحكومة المصرية وهو عشرة جنيهات ونصف، على الكيلو الواحد، وتنسيق هذا الإجراء تحت إشراف المحافظات، وتولي مسئوليتها، والتنسيق مع كافة المديريات التموينية من أجل ضمان توصيل السكر إلى جميع المناطق، وكافة الأحياء، بالإضافة إلى فرض الرقابة المشددة من أجل ألا يتم تسريب سلعة السكر إلى السوق السوداء، وتحديد سعره بما يتناسب مع المواطن المصري البسيط، وعقوبة المحتكرين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.