التخطي إلى المحتوى

قام الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب، والذي قد تم تنصيبه الأسبوع الماضي رئيسا رسميا للولايات المتحدة الأمريكية بالإعلان عن اتخاذ بعض القرارات، في مقدمتها منع إصدار أي تأشيرات جديدة لأي مواطن من ضمن ست دول عربية قام بذكرهم.

وقد كانت قائمة الست دول العربية الممنوعة من دخول أمريكا هي، دولة اليمن، وإيران، وسوريا، وليبيا، والصومال، والسودان، والعراق، حيث قام دونالد ترامب بالإعلان، عن أن المواطنين من دولة إيران وست دول عربية أخرى ممنوعين من دخول الدولة الأمريكية، وكان السبب هو وفائه بالوعود التي قد أقرها أثناء الإنتخابات بخصوص الهجرة والإجراءات الأمنية في البلاد.

وقام دونالد ترامب، بالتوقيع مؤخرا على هذه القرارات، ومن ضمنها وقف إصدار أي تصاريح لدخول البلاد من هذه الدول الست من دول قارة أفريقيا، وشرق آسيا، في حين جاءت هذه القرارات على إعتبار أن هذه الدول من أخطر الدول العربية إرهابا على الولايات المتحدة الأمريكية.

وقد اعتبر دونالد ترامب نفسه المسؤول الرئيسي عن إصدار هذه القرارات، المرتبطة بمنع دخول بعض المواطنين من الدول التي تم ذكر أسمائها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أن هذه البلاد تمثل خطر كبير على دولته على حد قوله، ومن الجدير بالذكر أن وزارة الخارجية بأمريكا تبدأ حاليا بتولي العملية التنسيقية مع بعض الجهات المعنية، حتى يتم عملية التحقق من الهويات الخاصة بالوافدين إلى الدولة من البلاد العربية.

ويذكر أنه في يوم الجمعة الماضية، تاريخ عشرون من شهر يناير للعام 2017، قام دونالد ترامب بتأدية اليمين الدستورية وتنصيبه رئيسا للولايات المتحدة، وتشهد الدولة الأمريكية الآن بعد تولى دونالد ترامب حكم البلاد، حالة من الإنقسام سياسيا، بعد فوزه على المستوى الداخلي والخارجي على السواء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.