التخطي إلى المحتوى

روج بعض رواد مواقع التواصل الإجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية بعض الشائعات التي خرجت بتقول بتأجيل الدراسة داخل المدارس والجامعات المصرية بالفصل الدراسي الثاني 2017، مما أثار جدلا واسعا على وسائط الإعلام المختلفة، دون أن يكشف مروجوا الإشاعات عن السبب الحقيق وراء تأجيل الدراسة.

من جانبه، صرح مصدر مسؤل من داخل وزارة التربية والتعليم بأن الدراسة بالفصل الدراسي الثاني ستبدأ في موعدها المحدد في كافة المدارس والجامعات المصرية مالم يتطلب الأمر تأجيل في بعض المحافظات، ونفت الوزارة تلك الشائعات جملة وتفصيلا.

وأفاد المصدر بان الوزارة تقوم الأن بطباعة الكتب المدرسية، حيث سيتم توزيعها على كافة المدارس المصرية خلال الأيام القليلة المقبلة، استعداد لإنطلاق الفصل الدراسي الثاني في الحادي عشر من شهر فبراير الجاري .

وأضاف المصدر بأن وزارة التربية والتعليم تتابع الأن بعض الإصلاحات والترميمات التي تتم داخل بعض المدارس والجامعات المصرية قبل إنطلاق الفصل الدراسي الثاني، إلا ان ذلك لن يؤثر على الموعد الرسمي لبدء إنطلاق الدراسة في موعدها المحدد والمعلن عنه.

هذا وطالبت وزارة التربية والتعليم بضرورة توخي الحذر وعدم نشر  أية شائعات تثير بلبلة وجدلا كبيرا داخل الشارع المصري، وأن يتحرى المواطنون الدقة الكاملة في كل الأخبار التي يقومون بنشرها عبر وسائل الغعلام المختلفة، وبذلك تكون شائعة تأجيل الدراسة بالتيرم الثاني باطلة ولا محل لها من الإعراب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *