التخطي إلى المحتوى

شهد الحرم المكي مساء يوم الاثنين الماضي محاولة رجل سعودي إحراق نفسه أمام الكعبة الشريفة، حيث قام بسكب البنزين على نفسه قبل أن يقوم رجال الأمن بإلقاء القبض عليه ومنعه من القيام بذلك، حيث تصور بعض الموجودين فى محيط الكعبة وللوهلة الأولى انه يريد إحراق الكعبة قبل أن يتم اكتشاف السبب الحقيقي لوجوده.

وصدر بيان رسمي من  رئاسة شؤون الحرمين الشريفين يشير إلى أن تصرفات ذلك الشخص توحى إلى انه مريض نفسيا، وأضافوا بأن الرجل حاول إحراق نفسه أمام الكعبة الشريفة في الساعة الحادية عشر مساءا يوم الاثنين قبل أن يراه رجال الأمن ويتم منعه وإلقاء القبض عليه أثناء قيامه بسكب البنزين على ملابسه.

ولكن وفقا لبعض شهود العيان قال بعضهم أنه لم يكن ينوي إحراق نفسه وإنما إحراق الكعبة الشريف، حيث قال أحد الشهود أنه رأى ذلك الشخص يقوم بتفريغ زجاجة بنزين على ستائر الكعبة قبل أن يقوم بالإمساك به ومنعه وإطلاق صيحات لمن حوله وبالفور تدخلت قوات الأمن والقت بالقبض عليه، مضيفا بأنه كان يطلق بعض العبارات التكفيرية أثناء القيام بجريمته.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.