التخطي إلى المحتوى

أمطار أبها الغير متوقعة والتي بلغت 90 مليمترًا تقريبًا، قد تسببت بوفاة الطالب نواف محمد مداوي غرقًا هو وسائقه، أثناء عودته من مدرسته، لم يكن محمد الطفل الوحيد الذي تسببت أمطار أبها باحتجازه، فلولا استنفار الدفاع المدني السعودي لتعممت الكارثة وشملت بقية الأطفال، حيث أدت الأمطار الغزيرة إلى احتجاز الكثير من الأطفال، بحافلاتهم المدرسية أثناء الذهاب إلى المدرسة أو الرجوع منها.

يمكنك متابعة نشرة طقس السعودية اليوم من خلال الرابط التالي الطقس اليوم في المملكة السعودية

كما يمكنك معرفة المناطق التي تعلق بها الدراسة اليوم من خلال الرابط التالي تعليق الدراسة في المملكة السعودية

أمطار أبها وفشل هيئة الأرصاد في الإنذار المبكر

كان الحساب الرسمي لهيئة الأرصاد على صفحات التواصل الاجتماعي، قد أنذر المواطنين من غزارة الأمطار ولكن متأخرًا، حوالي الساعة التاسعة صباحًا، أي وقت بداية هطول المطر، فيما اتهمه المواطنين بالفشل في إنقاذهم من الكارثة المطرية التي جاءت مفاجأة تمامًا لهم.

 

وقد تأخرت الكثير من الجهات التعليمية في اتخاذ قرار تعليق الدراسة نتيجة لهطول أمطار أبها ، والذي جاء متأخرًا بعض الشيء، مما أغضب الكثير من المواطنين، إلا أن إدارة التعليم لم يصدر عنها أي رد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *