التخطي إلى المحتوى

تحدث السيد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك عن زيارة اللاعب الارجنتيني ليونيل ميسي بالنقد الكبير، وكان السيد منصور غير راض عن الضجة الكبيرة التي أثيرت حول تلك الزيارة مما يثير التساؤلات حول الاسباب الحقيقية حول هذا النقد وهل كان السيد منصور محقًا في هذا النقد.

وقد تعرض السيد مرتضى منصور بالانتقاد لتلك الزيارة وقال:”ليونيل ميسي مجرد لاعب كرة وقد أعطي اكثر من حقة في تلك الزيارة ويجب أن لا نقلل من شأن مصر، كما أن ويل سميث، الممثل المعروف، زار مصر وروّج للسياحة أفضل مما فعل ميسي.

الأسباب التي انتقد فيها مرتضى منصور زيارة ميسي إلى مصر

ذكر السيد منصور الأسباب التي انتقد بسببها زيارة ميسي، وهي أن ميسي غضب أثناء زيارته لمصر بسبب عدم توجيه الأسئلة إلية جميعها بلغته الأرجنتينية وليس بالإنجليزية، ورفض أن يقول جملة باللغة العربية لأنه لم يتفق على ذلك مع فريق الاعداد، وأن الحفل الذي حضره ميسي لم يكن يريد حضوره لولا إقناع السفير الأرجنتيني له بالحضور إليه، وأثار غضبه أيضًا عدم التنظيم بالحفل.

مرتى منصور ينتقد زيارة ميسي

 

زيارة ميسي إلى مصر وهل استفاد المصريين منها

تم التحضير لزيارة لاعب الكرة الأرجنتيني إلى مصر منذ فترة طويلة، ومن الجدير بالذكر أن ليونيل ميسي ليس لاعب كرة فقط، فقد احتل السيد ميسي مركزًا مرموقًا في الأعمال الخيرية وشارك بأمواله في المؤسسات الخيرية حول العالم، وذاع صيته في هذا الأمر.

كما أن ليونيل ميسي جاء إلى مصر للترويج للسياحة العلاجية بعد أن تعرّف على الإنجازات الطبية الكبيرة للدولة المصرية في علاج فيروس الكبد سي وأثار اهتمامه رخص تكلفته، وتمت دعوته على هذا الأساس إلى مصر منذ يناير الماضي لزيارة المعالم السياحية مع وفد كبير مرافق له، وكذلك التعرّف على إنجازات الدولة في علاج فيروسات الكبد.

وقد تم تأخير تلك الزيارة عدة مرات، أولها بعد حادث تفجير الكاتدرائية المرقسية وذلك لدواع أمنية، كما أن الدوري الأسباني كان ثاني سبب لتأخير زيارته إلى مصر، وبعد انتهاء الدوري تم الترتيب لتلك الزيارة بترويج كبير، ويرى العديد من المحللين أهمية تلك الزيارة وعظم الاستفادة منها، وتم تبرع السيد ميسي بقميصه وقام عمرو أديب، المزيع الشهير، بعمل مزاد علية لصالح أطفال مستشفى أبو الريش.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *