التخطي إلى المحتوى

أكد البرتغالي جوزية مورينهو  المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنكليزي ، أنه قلق علي سلامة لاعبيه من سوء أرضية ملعب فريق روستوف الروسي ، الذي سيواجه في ذهاب الدور الستة عشر من بطولة الدوري الاوروبي ” اليوروباليغ ” ، حيث أكد مورينهو علي أنه لا يستوعب فكرة مواجهة روستوف على هذا الملعب،  مشيرا على أنه تواصل مع مسيؤلي الاتحاد الأوروبي فور رؤية هذا الملعب،  مؤكدين انه سيوجد تأمين على اللاعبين اذا حدث لهم شي،

 

أكد سبيشيل ون عن جاهزية المهاجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش ، لخوض المباراة ، رافضة التعليق على قرار الاتحاد الانجليزي بايقافه لمباراة واحدة نظرا لما بدر منه من سلوك عنيف في لقاء بورنموث بالجولة السابقة بالبريميرليج ، في المقابل يأمل اغلي لاعب في العالم الفرنسي بول بوجبا أن تشكل مواجه فريقه أمام روستوف انطلاقة جديدة لمسيرته مع الفريق الذي عاد إليه الصيف الماضي قادما من اليوفنتوس ، و انتقل بوجبا للشياطين الحمر في صفقة خياليه و لكن لم يظهر المستوي المطلوب و المنتظر الذي يرضي امأل و طموحات اليونايتد ، و لكنه بوجبا يتمني تدبير حظة ابتداء من لقاء روستوف ، الذي يأتي بعد يوم واحده باحتفالة بعيد ميلاده الرابع و العشرون ، كما سيحمل المواجهة رقم 50 في مسيرة بوجبا في المسابقات الاوروبيه ، وهو الذي سجل خمس أهداف في 49 مباراة سابقا ..

نتيجه مباراة مانشستر يونايتد و روستوف

 

اهدي فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي ،نقطة ثمينة لنظيرة و مضيفة فريق روستوف الروسي ، حيث  فرط الشياطين الحمر في الخروج فائزة من المباراة ، و اكتفي بنتيجة التعادل الايجابي بهدف لكل فريق ، علي أرضية ملعب اوليمب ، ليؤجل الحسم الي مباراة الإياب التي ستقام في السادس عشر من الشهر الجاري ، علي مسرح الأحلام ملعب الاولد ترافورد

مانشستر و بالقيادة الفنية للبرتغالي جوزية مورينهو ، قد خاض هذا المواجهة بتشكيلة مكونة من ، حراسة المرمى – سيرجيو روميرو ، الدفاع – ماركوس روخو ، فيل جونز ، كريس سمولينغ ، داني بليند ، خط الوسط – اندريا هيريرا ، مروان فيلاني ، بول بوجبا ، خط الهجوم – اشلي يونج ، هنريخ مختيريان ، زلاتان ابراهيموفيتش ، بدء اللقاء بحماس من جانب اصحاب الارض ، في الدقائق الأولي ، و لكن سرعان ما احكم اليونايتد قبضتة علي سير المباراة ، حيث شكلت سوء أرضية الميدان عائقة في سرعة نقل الكرة للاعبي اليونايتد ،

و عند الدقيقة 35 نجح اليونايتد في قص شريط افتتاح التسجيل ، من هجمة متعددة الجنسيات ، بداءها البلجيكي مروان فيلاني ،، الذي ارسل تمريرة في الرواق الايسر للسويدي زلاتان ابراهيموفيتش ، الذي ارسلها بينينة محكمة للارميني هنريخ مختيريان ، الذي حولها داخل الشباك بنجاح ، لينتهي الشوط الاول من المباراة بتقدم انجليزي مستحق ،

بدء الشوط الثاني من المباراة بسيطرة لليونايتد وسط صعوبة في نقل الكرة ، في المقابل ظهر روستوف الروسي ، نشاطة ملحوظة مكنة من إدراك هدف التعادل عند الدقيقة 53 ، عبر ألكسندر بوخاروف ، الذي تلقي تمريرة عرضية من تيموفي كالاتشيف ، ليحولها بوخاروف بصدرة الي شباك روميرو ، زاد هذا الهدف من ثقة فريق روستوف ، حيث أضاعه العديد من المحاولات نظرا للباسلة الدفاعية التي تمتع بها دفاعات المان يونايتد ، لينتهي الشوط الثاني من المباراة بهذا النتيجة ، ليتقاسم الفريقان نقاط المباراة …

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *