التخطي إلى المحتوى

نتيحة مباراة ليستر سيتي وإشبيلية، سيكون فريق ليستر سيتي الانجليزي امام اختباره صعب للغايه، علي ملعبه كينج باور ستاديوم عندما يستقبل نظيرة الاسباني نادي إشبيلية، في أياب دور الستة عشر من البطولة الاغلي و الاعرق دوري أبطال أوروبا، ليستر و بالقيادة الفنية المؤقتة للمدرب كريج شكسبير، سيخوض هذا المواجهة، و هو لا بديل له عن تحقيق نتيجة الفوز، اذا اراد الابتعاد بالثعالب ، في المشاركة الأولي لليستر بتاريخه في دوري الابطال .

و العبور لدور الثمانية الكبار، حيث انتهت مباراة الذهاب بين الفريقين و التي أقيمت منذ قرابة الاسبوعين علي أرضية ميدان رامون سانشيز بيزخوان، و التي قد انتهت لصالح النادي الاندلسي بهدفين مقابل هدف واحد، و لكن النتيجة غير مطمئة للكتيبة الاندلسيه، بقيادة التشيلي خورخي سامباولي، الذي يكفيه الفوز أو التعادل، للتأهل لدور الثمانية لمرافقة الريال و البرسا .

و عن حظوظ ليستر قد تحدث كريج شكسبير الذي تولي مسئولية تدريب ليستر، بعد أن تمت إقالة الايطالي و صاحب الإنجاز التاريخي كلاوديو رانييري بسبب سوء نتائج الثعالب في الأسابيع الأخيرة، و قد اعرب شكسبير عن ثقته الكاملة في لاعبيه، يذكر أن هذا سيكون الاختبار الاوروبي الاول الي شكسبير، الذي قاد الثعالب للفوز على ليفربول و هال سيتي، في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم .

 

نتيجة مباراة ليستر سيتي وإشبيلية

يواصل فريق ليستر سيتي الانجليزي مغامراته، بقيادة مدربه المغمور كريج شكسبير، الذي نجح في قياده الثعالب للفوز على إشبيلية بهدفين دون رد، في المباراة التي أقيمت على ملعب كينج باور ستاديوم، ليخطف ليستر سيتي تذكره العبور الي دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا، يذكر أن هذا المشاركة الأولي لليستر بتاريخه في دوري الابطال،  ليستر الذي قد سقط في مباراة الذهاب بهدفين لهدف واحد، ليعوض خسارته ذهابا، بالوقت ايابا، بهدفين مقابل صفر، لتصبح نتيجة اللقائين ثلاثة مقابل اثنين، افتتح قائد الفريق الجامايكي ويس مورجان، باب التسجيل فريقة عند الدقيقة 27، اثر متابعه ناجحه لكرة ثابتة، و مع بداية الشوط الثاني للمباراة، اضاف مارك البرايتون، ثاني الاهداف عند الدقيقة 54، من تسديدة أرضية زاحفة عجزه سيرجيو ريكو اللحاق بها، و عند الدقيقة 74، اكمل الضيوف فريق إشبيلية المباراة بعشرة لاعبين، بعد أن تحصل سمير نصري علي الانذار الثاني، اثر التحامة مع جيمي فاردي، كما تألق الحارس كاسبر شمايكل و انقذ فريقة بعد أن تصدي لركلة جزاء نفذها نزونزي، ليخرج ليستر سيتي فائزه بالمباراة، ليحقق كريج شكسبير الانتصار الثالث له علي التوالي، و الأول علي الصعيد الاوروبي ..

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *