التخطي إلى المحتوى

نتيجة مباراة مانشستر سيتي وموناكو ،سيكون فريق موناكو الفرنسي ، مطالبه بتحقيق الفوز اذا اراد الابتعاد و بلوغ دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا ، عندما يستقبل نظيرة الانجليزي مانشستر سيتي ، في أياب دور الستة عشر ، في المباراة التي ستقام علي ملعب لويس الثاني معقل فريق الإمارة الفرنسية ، السيتيزنز و بالقيادة الفنية الاسبانيه للمدرب غوسيب غوارديولا ، سيدخل هذا التحدي الجديد بمعنويات عاليه بعد أن بلغ دور النصف النهائي من كأس انجلترا .

و يرغب جوارديولا في استغلال الحالة المعنوية الجيده التي يمر بها السيتي ، للانقضاض علي موناكو ، كما فعل في لقاء الذهاب علي ملعب الاتحاد و  تغلب عليه بخمسة أهداف مقابل ثلاثة في مباراة مثيرة ، اذا اراد الابتعاد الي دور الثمانية كما فعل العام الماضي، عندما بلغ الدور نصف النهائي ، و خرج علي يد ريال مدريد ، و يسعي غوارديولا الي تكرار ما فعله مع البرسا و التتويج بدوري الأبطال . في ظل صعوبة و تقارب المستويات كما طالب الفيلسوف الاسباني لاعبيه ، بضرورة التحلي بالروح القتالية العاليه مثل ريال مدريد و برشلونه .

في المقابل سيكون تحقيق الفوز هو الخيار الوحيد لموناكو اذا اراد البقاء في دائرة المنافسة ، حيث يحتاج الى الفوز بهدفين دون مقابل ، من أجل الوصول لدور الثمانية ، يذكر أن موناكو سيدخل هذا المباراة وهو ينفرد بصدارة الدوري برصيد 68 نقطة ، كما حقق الفوز مساء السبت ، علي بوردو بهدفين مقابل هدف واحد ..

استعدادات موناكو و مانشستر سيتي للمباراة

و يخشي جوسيب غوارديولا، من القوة الهجومية التي يتمتع بها فريق الامارة الفرنسية، و التي مكنتهم من تسجيل 84 هدف خلال 28 مباراة في الدوري المحلي، و أضاف المدير الفني السابق للبايرن و البرسا، أن أفضل سلاح لوقف الهجوم هو الرد بهجوم متبادل، في تلميح يشير بأنه من الممكن أن يبدء اللقاء مهاجمة منذ البداية، في خطوة يسعي من خلالها الحفاظ علي أفضلية نتيجة مباراة الذهاب، كما يأمل البلجيكي كيفن دي بروين، في أن يتأهل فريقة الي المباراة النهائية، يذكر أن السيتيزنز ، قد وصل الي الدور نصف النهائي، قبل أن يودع البطولة علي يد ريال مدريد الاسباني، في المقابل صرح  ليوناردو جارديم، المدير الفني لفريق موناكو، علي أن هناك شكوك حول مشاركة الفهد الكولومبي رادميل فالكاو بالمباراة، علي الرغم من جاهزيتة،

نتيجه مباراة مانشستر سيتي وموناكو . 

يواصل فريق موناكو الفرنسي مغامراته، بمسابقه دوري أبطال أوروبا، بعد أن نجح في مداهمة فريق مانشستر سيتي الانجليزي، و تغلب عليه بثلاثة أهداف لهدف واحد، في مباراة إياب الدور الستة عشر، و التي أقيمت علي ملعب لويس الثاني، بدء موناكو اللقاء بحماس هجومي مميز منذ البدايه، حيث نجحه في قص شريط افتتاح التسجيل مبكرا عند الدقيقة 9، بواسطه كيليان مبابي، الذي علي عرضيه مثاليه من برناردو سيلفا، تابعها مبابي و اكملها الي الشباك.

و كاد مبابي أن يضاعف من الغله التهديفيه لموناكو، حيث الغي حكم المباراة هدفا ثاني عند الدقيقة 16، بداعي التسلل، و عند الدقيقة 29 ضاعف موناكو النتيجة، عن طريق فابينيو، الذي تلقي عرضية نموذجية من المنطلق من الرواق الايسر، بينامين ميندي، حولها فابينيو بتسديدة مباشرة الي الشباك، وسط اختفاء تام لفريق مانشستر سيتي، لينتهي الشوط الأول من المباراة بهذا النتيجة، و فيه الشوط الثاني ظهر السيتيزنز باداء افضل حيث اقترب اكثر من مرمي سوباسيتش .

حيث اضاعوه العديد من المحاولات، حتي نجح ليروي ساني، من تضيق الفارق للسيتي، عند الدقيقة 71، بعد أن نجح في متابعة تسديده رحيم ستيرلينج، انتفض موناكو بعد هذا الهدف من أجل بقاء الحفاظ علي حظوظة في فرص التأهل، حتي تمكن تيمو باكايوكو من مضاعفة النتيجة، عند الدقيقة 77، بعد متابعه ناجحه لكرة توماس ليمار، ليقضي علي طموحات مانشستر سيتي، ليصبح  موناكو من بين الكبار التأهيلية الي دور الثمانية، ليتفوق بمجموع المباراتين 6-6،  ليتبقي فريق ليستر سيتي ممثله عن الكرة الانجليزية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *